.
.
.
.
بريكست

بعد أول شهر لـ"بريكست".. صادرات ألمانيا إلى المملكة المتحدة تتراجع 30% 

تراجع الواردات بنسبة 10% العام الماضي

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت الصادرات الألمانية إلى بريطانيا في يناير، حيث تسارعت وتيرة الاتجاه التنازلي منذ تصويت البلاد على مغادرة الاتحاد الأوروبي.

تم تقليص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بالفعل بسبب التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا، مما أدى إلى انخفاض بنسبة 30% تقريباً في الصادرات الألمانية إلى المملكة المتحدة في الشهر الأول من العام، وفقاً لتقدير أولي نشره يوم الثلاثاء مكتب الإحصاء الفيدرالي.

كان هذا ما يقرب من ضعف الانخفاض البالغ 15.5% في عام 2020، وهو أكبر انخفاض سنوي منذ الأزمة المالية في عام 2009، وفقاً للوكالة.

بلغت الصادرات الألمانية إلى المملكة المتحدة 80 مليار دولار العام الماضي وتراجعت منذ استفتاء بريكست في 2016، من مستوى 107 مليار دولار في العام الذي سبق التصويت، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

منذ أن غادرت بريطانيا السوق الموحدة والاتحاد الجمركي للاتحاد الأوروبي في الأول من يناير، كان على الشركات التكيف مع مجموعة من البيروقراطية الجديدة التي تنظم التجارة عبر الحدود.

قالت إحدى أكبر مجموعات الأعمال في بريطانيا الشهر الماضي إن العديد من الشركات الصغيرة تواجه "تهديداً وجودياً في الوقت الذي تكافح فيه من العقبات التي فرضها خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على التجارة.

كما تعاني الواردات من بريطانيا إلى ألمانيا، حيث تراجعت بنحو 10% العام الماضي، بحسب الأرقام الأولية الألمانية.