.
.
.
.
اقتصاد الخليج

S&P للعربية: تصنيف إقليمي جديد للديون المحلية بالخليج

تتوقع إصدار 80 مليار دولار من الإصدارات السيادية في 2021

نشر في: آخر تحديث:

قالت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني إنها ستمنح تصنيف GCC National Scale Ratings للشركات في السعودية التي تقوم بإصدار دين بالعملة المحلية.

ويستهدف هذا التصنيف في المنطقة الديون المصدرة في دول الخليج بعملاتها المحلية، لتطبق على سندات الدين والقروض البنكية إضافة إلى الاستحقاقات التي تتطابق مع متطلبات الشريعة الإسلامية، وهو يساهم بإعطاء صورة أوضح حول الجهات المصدرة في المنطقة.

الجدير بالذكر أن السعودية تشهد في السنوات الأخيرة ارتفاعا للإصدارات بالعملة المحلية.

وفي هذا السياق، أوضح الرئيس الإقليمي والعضو المنتدب لمنطقة الشرق الأوسط لدى إس آند بي غلوبال للتصنيفات الائتمانية هادي ملكي، في مقابلة مع "العربية"، أن الفرق الرئيسي هو في نطاق التصنيفات "فالتصنيفات المخصصة لدول مجلس التعاون الخليجي وللمملكة العربية السعودية خصوصاً هو لتسهيل المقارنة بين المصدرين والإصدارات ذات الصلة بدول الخليج وبالمملكة، أمّا التصنيفات الائتمانية المخصصة عالميا فهي تتم على المقارنة على الصعيد العالمي، بمعنى أنها تعطي صورة مركزة حول الفروقات بين الجدارة الائتمانية المحلية من تلك المتاحة على المستوى العالمي".

ونوه بأن هذا التصنيف الإقليمي الجديد سيساعد الشركات في تحسين مصادر التمويل وإيجاد المشاريع مصادر جديدة للتمويل، ما سيسهم في جعل أسواق رأسمال في أرجاء الخليج والسعودية خصوصا أكثر انفتاحاً وسيولة وكفاءة.

وردا على سؤال، توقع إصدار 80 مليار دولار من الإصدارات السيادية الخليجية بالعملات الأجنبية وتحديدا بالدولار في 2021، مقارنة مع 93 مليار دولار في 2020، وذلك نظرا لتحسن أسعار النفط ما سيقلل من اعتماد الحكومات على الاستدانة لتمويل احتياجاتها التمويلية.