.
.
.
.
طيران

صناعة الطيران في بريطانيا تستغيث برئيس الوزراء

 تخشى الصناعة فقدان 124000 وظيفة أخرى مع انتشار الوباء

نشر في: آخر تحديث:

أصدر مطار هيثرو والعمال النقابيون وموظفو المناولة الأرضية نداء مشتركاً لرئيس وزراء المملكة المتحدة بوريس جونسون للحصول على مزيد من التمويل الحكومي لمساعدة صناعة الطيران على البقاء على قيد الحياة بسبب قيود السفر المرتبطة بجائحة كورونا والتي وضعت الطلب عند 2% فقط من مستواه المعتاد.

تشير تقديرات مؤسسة New Economics Foundation لشهر يونيو إلى أن 124000 وظيفة أخرى في المملكة المتحدة معرضة للخطر في صناعة الطيران والصناعات المرتبطة، بالإضافة إلى العمال الذين فقدوا أماكنهم بالفعل، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

تطالب دعوة مشتركة من مؤتمر اتحاد التجارة، وشركة سويسبورت إنترناشونال، وشركة مطار هيثرو القابضة، بمجموعة من الأمور من بينها، تحمل كامل لتكاليف العمال، بما في ذلك نظام الإجازات بالكامل، فضلاً عن تحمل دافعي الضرائب تغطية تكاليف تشغيل المطار أثناء الإغلاق.

كما طالبوا بقروض حكومية للصناعة مع تمديد فترات السداد، فضلاً عن إجازة لمدة 12 شهراً للعاملين في مقدمي خدمات الركاب في المطار.

وقال الرئيس التنفيذي لمطار هيثرو، جون هولاند كاي، في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني: "لقد كان الطيران محركاً لخلق وظائف ماهرة عالية الجودة وسيكون بمثابة محفز مهم للازدهار الاقتصادي بعد كوفيد".

بدوره قال متحدث باسم الحكومة، في رد عبر البريد الإلكتروني، "حددت الميزانية المرحلة التالية من الدعم المتاح للشركات - بما في ذلك تمديد القروض المدعومة من الحكومة ومدفوعات الإجازة، والتي تبلغ قيمتها حوالي 7 مليارات جنيه (9.7 مليار دولار) من الدعم الذي تم التعهد به بالفعل لقطاع الطيران منذ بداية الوباء".

من جانبه قال المتحدث باسم حزب العمال المعارض جيم مكماهون في رسالة بالبريد الإلكتروني "لقد مر عام تقريبا منذ أن وعد الوزراء بحزمة دعم خاصة بقطاع معين لصناعة الطيران، لكنها لم تتحقق بعد". "من الواضح أن فشل الحكومة يكلف الوظائف".