ثروات

هذا ما حل بسهم يوفنتوس عقب خروجه من دوري الأبطال

السهم أقل بنحو 30% من مستوياته قبل الجائحة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

تراجعت أسهم نادي يوفنتوس لكرة القدم بأكبر قدر في سبعة أشهر بعد أن فشل نادي كرة القدم الإيطالي في حجز مكان في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بعد هزيمة مثيرة أمام فريق بورتو البرتغالي في تورينو.

وهبط السهم بنسبة تصل إلى 8.3% في ميلانو يوم الأربعاء، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

انتهت المباراتان بنتيجة 4-4 إلا أن قاعدة الأهداف منحت نادي بورتو الصعود، ليعد ثالث عام على التوالي يفشل فيه النادي في تحقيق هدفه لاستعادة البطولة التي غابت عنه منذ عام 1996، بعد التعاقد مع كريستيانو رونالدو في صفقة بلغت قيمتها 119 مليون دولار في عام 2018.

دوري أبطال أوروبا هو أحد أكثر بطولات كرة القدم ربحاً، حيث من المقرر أن تحصل الفرق المؤهلة للدور ربع النهائي على 10.5 مليون يورو تعادل 12.5 مليون دولار، بالإضافة إلى مدفوعات إضافية تصل إلى 31 مليون يورو مع المزيد من التقدم في الأدوار النهائية من البطولة، كما تمنح للأندية موقف تفاوضي أفضل مع الرعاة.

بعد ارتفاع الضجيج التجاري حول وصول رونالدو قبل عامين ونصف، تأثر سعر سهم يوفنتوس بالوباء الذي أبعد المشجعين عن الملاعب. على الرغم من الانتعاش الجزئي، لا تزال الأسهم أقل بنحو 30% عن مستويات ما قبل جائحة كورونا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.