.
.
.
.
سيارات كهربائية

رئيس شركة سيارات أوروبية: سنقترب من "تسلا" ثم نتجاوزها!

رفض الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاغن فكرة أن شركته يمكن أن تندمج مع تسلا

نشر في: آخر تحديث:

رفض الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاغن فكرة أن شركته يمكن أن تندمج مع تسلا، قائلاً :"إن عملاق السيارات الألماني يشق طريقه الخاص في عالم السيارات الكهربائية".

وبسؤال الرئيس التنفيذي، هربرت ديس عما إذا كان سيستبعد أي صفقة مستقبلية مع شركة تسلا، أجاب لشبكة "CNBC": "لا، لم نفكر في ذلك، نحن نسير في طريقنا الخاص.. نريد أن نقترب ثم نتجاوز".

يأتي التحول في التركيز على السيارات الكهربائية في وقت تتطلع فيه السلطات في جميع أنحاء العالم إلى زيادة عدد المركبات منخفضة الانبعاثات وعديمة الانبعاثات على طرقها في محاولة لمعالجة تلوث الهواء والابتعاد عن محركات الوقود التقليدية.

بدورها، أعلنت المملكة المتحدة عن خطط لوقف بيع السيارات والشاحنات الصغيرة التي تعمل بالديزل والبنزين اعتباراً من عام 2030.

وفي الوقت نفسه، تريد "استراتيجية التنقل المستدام والذكي" التي أطلقتها المفوضية الأوروبية، ما لا يقل عن 30 مليون سيارة عديمة الانبعاثات على الطريق بحلول عام 2030.

من جانبها، أعلنت فولكس فاغن يوم الاثنين عن خطط لإنشاء ستة "مصانع عملاقة" في أوروبا بحلول نهاية العقد وتكثيف البنية التحتية للشحن الكهربائي السريع في أوروبا وأميركا الشمالية والصين، وفقاً لما اطلعت عليه "العربية.نت".

فولكس فاغن
فولكس فاغن

على صعيد البطارية، ستركز الشركة التي يقع مقرها الرئيسي في فولفسبورغ أيضاً على تطوير "خلية موحدة جديدة" من المقرر طرحها في عام 2023 واستخدامها فيما يصل إلى 80% من المركبات الكهربائية للمجموعة بحلول عام 2030.

وقال ديس إن السنوات الخمس عشرة القادمة ستشهد قيادة السيارات الكهربائية وسيصبح البرنامج المحرك الأساسي لصناعة السيارات. كما توقع تحول السيارات للقيادة الذاتية خلال نفس الإطار الزمني.

وأوضح أن "إدارة هذا التغيير هي على الأرجح أهم مهمة نواجهها. ونعتقد أننا على الطريق، ونحقق تقدماً جيداً".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة