.
.
.
.
تسلا

شركة عملاقة تقلد إيلون ماسك.. وسهمها يقفز 60% خلال شهر!

الأسهم العادية ترتفع 60% خلال مارس

نشر في: آخر تحديث:

استعار رئيس شركة فولكس فاغن الألمانية استراتيجية الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك في الترويج لخططه المستقبلية، ما لاقى ترحيبا واسعا من المستثمرين رفع أسهم شركته بوتيرة لم يشهدها منذ عقود.

بدأ السهم في الإقلاع الأسبوع الماضي حيث اشترى المستثمرون خطة الشركة الألمانية لتحل محل شركة تسلا كشركة عالمية رائدة في مجال السيارات الكهربائية ليرتفع السهم بنسبة 60% حتى الآن هذا الشهر.

انفصال الأداء

على الرغم من التوقعات الإيجابية للمساهمين، إلا أن أسهم شركة فولكس فاغن التي تتداول على فئتين - أسهم عادية متساوية في حقوق التصويت، وأسهم ممتازة لا تحمل حقوق تصويت - قد انفصلت عن بعضها بفارق كبير على الرغم من تمتع الفئتين بنفس الحقوق الاقتصادية.

ارتفعت الأسهم العادية إلى مستوى 327.2 يورو، فيما ظل سعر الأسهم الممتازة عند 223.05 يورو، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

ويأتي أحد التفسيرات هو أن المستثمرين الأفراد في الولايات المتحدة قد انبهروا من خطط السيارات الكهربائية وضخوا أموالهم في فولكس فاغن دون فهم الفرق بين الفئتين، حيث تتداول شهادات الإيداع الأميركية لفئتي الأسهم في وول ستريت.

عادةً ما تقوم المراجحة بسد الفجوة عن طريق البيع على المكشوف وشراء الأسهم الممتازة، ولكن من الصعب تنفيذ هذه المراجعة والتي تعرف بـ "أربيتراج"، نظراً لأن شركة بورشه واثنين من كبار المستثمرين الآخرين يمتلكون أكثر من 90% من الأسهم العادية، مما يجعل من الصعب عليهم الاقتراض.

أخذ محللو جانب البيع الذين تتبعهم بلومبرغ في الحسبان الآفاق الجديدة لخطط السيارات الكهربائية للشركة في نماذجهم، مما أدى إلى ارتفاع متوسط السعر المستهدف جنباً إلى جنب مع الأسهم.

فولكس فاغن عملاق بالمقارنة مع تسلا، عندما يتعلق الأمر بحجم المبيعات. باعت شركة صناعة السيارات الألمانية أكثر من 9 ملايين سيارة العام الماضي مقابل نصف مليون فقط لشركة تسلا. وبينما لا تزال فولكس فاغن تتخلف عن تسلا من حيث مبيعات السيارات الكهربائية، فإن الفجوة تضيق بسرعة مع تسريع فولكس فاغن لنموها من القاعدة المنخفضة. ومع ذلك، فإن القيمة السوقية لشركة تسلا تزيد بنحو 4 أضعاف عن قيمة فولكس فاغن بعد ارتفاع مذهل في أسعار الأسهم بنسبة 743% العام الماضي.

قد تتضاءل شركة فولكس فاغن أمام تسلا، ولكن بعد الارتفاع في سعر سهمها، أصبحت الآن الشركة الأكثر قيمة في ألمانيا، متجاوزة شركة البرمجيات العملاقة ساب SAP SE.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة