.
.
.
.
شركات

هل يهدد التمويل الجماعي الاقتراض التقليدي من البنوك؟

 114 مليار دولار حجم متوقع لسوق التمويل الجماعي عالمياً في 2021

نشر في: آخر تحديث:

بالرغم من مرور أكثر من 10 سنوات على إطلاق أول منصة للتمويل الجماعي بشكله الحديث Kickstarter، التي انطلقت عام 2009 وتلقت أكثر من 4.6 مليار دولار من التبرعات من الداعمين لتمويل 445 ألف مشروع، يرى الخبراء أن التمويل الجماعي لا يزال في مراحله الأولى، خاصة مع هيمنة "الفنتك" أو التكنولوجيا المالية على القطاع البنكي.

وعبر منصات التمويل الجماعي، يقوم رواد الأعمال بعرض منتجاتهم وأفكارهم ليقوم المهتمون من مستثمرين أو مستخدمين بتمويل هذه الأفكار، إما مقابل الحصول على المنتج أو أسهم في الشركة أو حصة من المبيعات أو فائدة على دين مباشر peer to peer lending.

وقد غير التمويل الجماعي خطوط إنتاج وصناعات بأكملها، وخير مثال على ذلك Oculus Rift نظارات الواقع الافتراضي التي بدأت بحملة جمع التبرعات عام 2012، وجمع المشروع نحو 2.5 مليون دولار من عشرة آلاف مساهم. وبعد سنتين اشترت Facebook المشروع مقابل ملياري دولار!

بحسب "ستاتيستا، بلغ حجم سوق التمويل الجماعي على مستوى العالم 84 مليار دولار في 2018، ومن المتوقع أن يصل إلى 114 مليار دولار بنهاية هذا العام، في حين من المتوقع أن يحافظ النمو العالمي على معدل 16٪ سنوياً خلال السنوات الأربع القادمة.

وتبلغ حصة أميركا 42٪ من عمليات التمويل الجماعي، تليها بريطانيا بـ 11٪، وكندا بـ 5٪.

منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لا تزال تأخذ خطوات حذرة، إذ وصلت قيمة السوق إلى 150 مليون دولار، وهو ما يمكن اعتباره حصة ضئيلة من حجم السوق العالمية. وهذا يشير بوضوح إلى وجود مجال واسع للنمو في المنطقة.