.
.
.
.
أميركا و الصين

بنك أميركي يضمن ديوناً صينية بـ 4 تريليونات دولار

السندات المشتراة من خلال منصة هونغ كونغ مؤهلة كضمان

نشر في: آخر تحديث:

من المقرر أن يمنح بنك أوف نيويورك ميلون كورب، أحد أكبر بنوك الحفظ في العالم، دفعة أخرى لسوق السندات الصيني المزدهر.

وقال بنك أوف نيويورك ميلون، الذي يمتلك أصولا بقيمة 41 تريليون دولار نيابة عن عملائها، إنه بدأ السماح للمستثمرين بالتعهد بالديون الصينية المشتراة من خلال نظام Bond Connect في هونغ كونغ كضمان لاتفاقيات إعادة الشراء الثلاثية، أو "الريبو الثلاثي"، ومن المتوقع أن تصل قيمة الأوراق المالية القابلة للضمان بهذه الألية إلى 4 تريليونات دولار من سوق التمويل قصير الأجل العالمي.

وتعد الخطوة، التي تم تنفيذها لأول مرة في صفقة الأسبوع الماضي، بنك أوف نيويورك أول بنك أميركي يقبل السندات الحكومية وسندات الشركات الصينية في مثل هذه الاتفاقيات. حيث يعد ذلك بإزالة الحاجز الذي أدى إلى ثني بعض المستثمرين الكبار عن الانضمام إلى الاندفاع في سوق السندات الصينية.

من جانبه قال رئيس استراتيجية الأسواق الناشئة في شركة TD Securities، ساشا تيهاني، إن خطوة بنك أوف نيويورك "يجب أن تساعد السيولة والطلب على الأوراق المالية الحكومية، وتحفيز حاملي السندات الحكومية الصينية، خاصةً وأنه يمكنهم الآن استخدامها للحصول على ضمانات"، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

في اتفاقية إعادة الشراء التقليدية، يقترض المستثمر الأموال عن طريق بيع الأوراق المالية للمقرضين مع اتفاق لإعادة شرائها في المستقبل. هذه الأوراق المالية، التي عادة ما تكون أصولاً عالية الجودة مثل سندات الخزانة الأميركية، تعمل بشكل أساسي كضمان يمكن للمقرضين الحصول عليها في حال تخلف المقترض.

أما فيما يتعلق بمعاملة ثلاثية الأطراف، يعمل كيان ثالث كوسيط بين المقترض والمقرض لتسهيل الخدمات مثل اختيار الضمانات والدفع والتسوية.

بدوره، قال بنك أوف نيويورك ميلون، إن منصته لا تشترط أن تكون الأوراق المالية المتعهد بها محفوظة لدى البنك، مما يعني أنه يمكن للعملاء استخدامه كوكيل دون أن يكون البنك بمثابة أمين الحفظ على الأصول المشاركة في التداولات.

وتأتي خطوة BNY Mellon في أعقاب برنامج مماثل تم إطلاقه في عام 2018، عندما سمح البنك للعملاء بالتعهد بشراء الأسهم الصينية عبر Stock Connect في هونغ كونغ كضمان.

من جانبه، وصف الرئيس التنفيذي لبنك أوف نيويورك ميلون لإدارة الضمانات، بريان روان، الآلية الجديدة بأنها صفقة كبيرة، قائلاً "السوق ضخم رغم أننا لازلنا في المرحلة الأولى من التطوير، وبمرور الوقت قد تكون هذه فرصة كبيرة، بالنظر إلى حجم سوق الدخل الثابت".