.
.
.
.
احتيال

تركيا تلاحق مؤسس منصة العملات الرقمية الهارب بملياري دولار

تحرّك لإصدار مذكرة توقيف دولية ضد مؤسس منصة Thodex

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت السلطات التركية إجراءات اليوم الجمعة، لإصدار مذكرة دولية لتوقيف وتسليم مؤسس منصة لتبادل العملات الرقمية، وفق ما ذكرته وسائل إعلام رسمية.

وأفاد مسؤولون أن مؤسس منصة Thodex فاروق فاتح أوزير، فر إلى العاصمة الألبانية تيرانا وبحوزته مبلغ قالت وسائل إعلام إن قدره مليارا دولار من أموال المستثمرين، بحسب ما نقلته "فرانس برس".

وكانت وسائل إعلام تركية أكدت أن مؤسس بورصة العملات المشفرة التركية Thodex، فر من تركيا بمبلغ ملياري دولار، تاركاً خلفه حوالي 391 ألف شخص استثمروا في البورصة.

وقالت إن أوزير غادر البلاد عبر مطار إسطنبول حوالي الساعة 6 مساءً في 20 أبريل، وقام المؤسس على التوالي بإلغاء حساباته على إنستغرام وتويتر.

وبعد فضيحة فراره داهمت الشرطة المقر الرئيسي لشركة Thodex، وبدأت تحقيقاً رسمياً مع الشركة بشأن تشكيل منظمة إجرامية والاحتيال المنظم، حيث يُعتقد أن أوزير قد سرق حوالي 391 ألفاً من متداولي البورصة.

وأثارت Thodex الغضب لإيقاف التداول فجأة يوم الثلاثاء بسبب صفقة شراكة غير معلومة، ما أثار شكاوى المستخدمين الذين لا يستطيعون الوصول إلى أصولهم الرقمية.

وعقب انتشار أنباء فرار أوزير، أطلق مكتب المدعي العام في إسطنبول تحقيقاً بهذا الشأن، ودعا موظفي الشركة للإدلاء بشهاداتهم، بينما قدم المحامي عبد الله أسامة جيران، شكوى جنائية ضد مؤسس المنصة ومديرها التنفيذي، بدعوى "الاحتيال المنظم".

وأكد جيران أن المنصة تضم 400 ألف عضو، بينهم 390 ألفًا ينشطون في التداول.

كجزء من الشكوى، تمت المطالبة بالاستيلاء على جميع أصول المنصة، بما في ذلك السيارات والحسابات المصرفية والممتلكات والأسهم.