.
.
.
.
سوق السعودية

مجموعة سليمان الحبيب للعربية: 2.5 مليار ريال حجم القروض الحالية

نمت أرباحها 29.3% بالربع الأول

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التنفيذي للإدارة المالية في مجموعة الدكتور سليمان الحبيب للخدمات الطبية، فيصل النصار، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الثلاثاء، إن جميع فروع إيرادات المجموعة حققت زيادة في نسب الإشغال خلال الربع الأول من 2021، وساهمت زيادة نسب التنويم وأعداد المراجعين في ارتفاع إيرادات قطاع المستشفيات، بينما اليوم تعود النسب للمستويات الطبيعية لفترة ما قبل الجائحة.

وأضاف أنه يصعب التنبؤ بالأوضاع، مستقبلاً لكن إذا ما استمرت الأوضاع كما هي خلال الربع الأول من العام الجاري نتوقع استمرار النتائج الإيجابية.

ارتفعت أرباح مجموعة الدكتور سليمان الحبيب للخدمات الطبية بنسبة 29.3% إلى 319 مليون ريال بالربع الأول من 2021، مقارنة بـ247 مليون ريال بالربع المماثل من العام الماضي.

وأضاف فيصل النصار، إن حجم القروض في المجموعة حالياً يبلغ 2.5 مليار ريال مقارنة بحجم أصول 10 مليارات ريال وإجمالي حقوق مساهمين 5 مليارات ريال.

وأوضح الرئيس التنفيذي للإدارة المالية أن حجم القروض يمثل نسبة 50% من حقوق المساهمين وهي نسبة جيدة متوافقة مع النسبة في الشركات المشابهة والمدرجة في السوق، وكافة القروض متوافقة مع أحكام الشريعة.

ولفت إلى أن المشاريع القادمة سيكون تمويلها عبر مزيج من التدفقات النقدية والقروض المتوافقة مع الشريعة الإسلامية، مشيراً إلى أن حجم الرافعة المالية للمجموعة جيدة جدا ومتوافقة مع النسب الطبيعية.

وأضاف أنه خلال 3 مشاريع مثل تمويل تكلفة إنشاء مشروع مستشفى شمال الرياض (حي الصحافة) بقيمة 2.5 مليار ريال من بنك "ساب" الموقعة سابقاً، يمكن تمويل مشروع شمال جدة بحدود مليار ريال، وتوسعة مستشفى التخصصي شمال جدة أيضا في حدود 300 مليون ريال، والشركة قادرة على زيادة هذه القروض ولن يكون لها تأثير على الرافعة المالية للشركة.

وقال فيصل النصار إنه من الصعب القول إننا وصلنا لمرحلة النضج في قطاع الحلول الطبية، فيما ساهم قطاع الحلول في استقطاب أحدث التقنيات على مستوى المملكة ساهم بتطبيق نظام المعلومات الصحية في 17 مستشفى لوزارة الصحة ويجري تطبيقه في 25 مستشفى جديدة، وهناك العديد من المشاريع المطروحة وهذا القطاع يمكن الاستفادة منه، وسيكون أكثر نضجا ونتطلع أن يكون هذا القطاع أكثر إسهاما في إيرادات المجموعة مستقبلاً.