.
.
.
.
شركات

رئيس "أمانات" يوضح للعربية سبب التخارج من "تعليم القابضة"

أمانات القابضة تسعى لإعادة ضخ الأموال في قطاعي التعليم والصحة

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التنفيذي لشركة أمانات القابضة محمد حمادة، في مقابلة مع "العربية"، إن السبب في التخارج من الصفقة يتماشى مع خطة الشركة الاستراتيجية للاستثمار في منصات، بحيث يكون لأمانات حصة الأغلبية.

ولفت إلى أن أمانات القابضة تنفذ أول تخارج لها في قطاع التعليم، والعائد المالي كان ممتازاً.

وفي هذا الإطار، أوضح أن أمانات القابضة تسعى لإعادة ضخ الأموال في قطاعي التعليم والصحة.

وردا على سؤال، قال حمادة إن المنصات التعليمية وبعض المدارس والجامعات استفادت من جائحة كورونا.

إلى ذلك، أعلنت "أمانات القابضة" بيع حصتها البالغة 22% في شركة "تعليم القابضة" إلى "مؤسسة صندوق المعرفة" بقيمة 350 مليون درهم.

وقالت "أمانات" إن شركتها التابعة Talent Investments باعت حصتها في شركة "تعليم القابضة" مقابل عائد نقدي قدره 225 مليون درهم، الذي يمثل 2.2 ضعف كعائد على الاستثمار.

وتوقعت الشركة أن تسجل صافي ربح من بيع حصتها بقيمة 160 مليون درهم، وسيظهر الأثر المالي للصفقة في الربع الثاني من عام 2021.

يشار إلى أن شركة "تعليم" هي أول استثمارات شركة "أمانات القابضة" في قطاع التعليم في الإمارات، وقد استحوذت على حصة 16% في الشركة في 2016، ثم زادت الحصة في 2017.