.
.
.
.
اقتصاد مصر

لهذه الأسباب.. Flextock المصرية تسجل أكبر جولة تمويل قبل التأسيس بالمنطقة

تستهدف التوسع في السوق السعودي

نشر في: آخر تحديث:

جمعت شركة Flextock المصرية للخدمات اللوجستية 3.250 مليون دولار، في أكبر جولة تمويلية ما قبل التأسيس لأي شركة ناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من مستثمرين دوليين وإقليميين

قال الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي في Flextock، محمد مسعد، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الأحد، إن الشركة تأسست في سبتمبر 2020، وأطلقت عملياتها مطلع يناير 2021، وتعمل منذ 4 أشهر.

وأضاف محمد مسعد: "رأينا نمواً كبيراً جداً في التجارة الإلكترونية في مصر والوطن العربي، وتحتاج التجارة الإلكترونية إلى طبيعة لوجستية وتخزين وطريق تعامل مع العميل مختلفة، وظهر خلال تلك الفترة احتياج قوي جدا في السوق وطلب كبير على خدمات الشركة، وسجلت معدل نمو أسبوعي تراوح بين 30 إلى 35%".

وأوضح أن الشركة تربط المنصة الخاصة بها، بالمنصات الإلكترونية للتجار أون لاين، وتلك الطريقة كانت موجودة في العالم بينما لم تكن موجودة في مصر، ونعمل في الفترة المقبلة على خدمة تجار أكثر والمساهمة في دفع عجلة نمو التجارة الإلكترونية في مصر والوطن العربي ككل.

تقوم الشركة بتخزين وتحضير وشحن الطلبيات، وتوصيلها للعميل، أو للمخزن، والشحن الدولي، وكذلك التحصيل من العميل.

بشأن الوصول لنقطة التعادل، قال الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي في Flextock، إن الوصول إلى نقطة التعادل يختلف من سوق إلى آخر، وحاليا نعمل في السوق المصري ونتوقع الوصول إلى نقطة التعادل خلال سنتين، ولكن نحن مهتمون بالتواجد في أكثر من سوق عربي.

وأضاف محمد مسعد، أن السوق الاستراتيجي للشركة هو السوق السعودي وتسعى للتوسع والتواجد فيه بالفترة المقبلة.

وأشار إلى أن خطة الشركة هي الوصول بنهاية السنة الحالية إلى 1000 عميل.

وأوضح أن الشركة في جولتها التمويلية حازت ثقة مستثمرين من 7 بلاد مختلفة منها مصر والسعودية والإمارات وأميركا والصين، بالإضافة إلى جنوب أفريقيا.

وأضاف أن طبيعة التكنولوجيا التي نستثمر فيها داعم أساس لنمو الشركة، وليس مجرد تقديم خدمات لوجستية تقليدية بل تقديم خدمة متميزة، ونأمل مضاعفة العملاء 10 أضعاف في الشهور المقبلة.

وتخطط الشركة لاستخدام التمويل في تعزيز وجودها في السوق المصرية، والاستثمار في التكنولوجيا والتوظيف، إلى جانب التوسع إقليميا.

وشارك في عملية التمويل مجموعة من المستثمرين الدوليين والإقليميين بينهم Foundation Ventures وMSA Capital وCRE Venture Capital، وB&Y Venture Partners، وY Combinator، وغيرهم ، إلى جانب استثمارات استراتيجية من شركة Flexport اللوجستية العملاقة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها.