.
.
.
.
بيتكوين

محللو التشفير يتوقعون وصول بيتكوين إلى هذا المستوى!

يجب على المستثمرين مراقبة المتوسط المتحرك لـ 200 يوم

نشر في: آخر تحديث:

تقول مجموعة من مراقبي الرسوم البيانية في وول ستريت، إن أعمق عمليات بيع بيتكوين منذ بدء جنون التشفير العام الماضي يبدو أنها ستشتد.

ويعتقد ريتش روس من Evercore ISI أن الأسعار مقدر لها أن تنخفض إلى المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم، باتباع مسار الأصول المضاربة الأخرى، والتي من شأنها أن تعيد بيتكوين إلى 40 ألف دولار مقارنة بأقل من 44 ألف دولار حالياً.

فيما يراقب آخرون نمط القمم والقيعان المنخفضة، ويرون أن تغريدات الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك، غير المتوقعة ستبقي المستثمرين التقليديين على الهامش. كما أن هناك أيضاً تكهنات بأن الذهب بدأ في جذب الأموال بعيداً عن العملات المشفرة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة تالباكين كابيتال، مايكل برفيس، الذي توقع الشهر الماضي انخفاض بيتكوين: "لقد تحول الزخم الآن بشكل حاسم إلى الدببة"، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

يأتي ذلك، فيما لا تزال بيتكوين مرتفعة بأكثر من 300% منذ مايو الماضي، لكن سرعة المسار الأخير هزت المؤمنين الجدد بالعملات المشفرة وألقت بظلال من الشك على فكرة أنها تنضج إلى فئة أصول أكثر استقراراً. حيث انخفضت الأسعار بنحو 30% من أعلى مستوياتها المحققة في أبريل، عندما تجاوزت الأسعار 64 ألف دولار.

وقال برفيس، إن المستوى المهم التالي لعملة بيتكوين هو 42000 دولار لأنه يعادل تقريباً المكان الذي وصل إليه الارتفاع في يناير واسترداد بنسبة 50% من مستويات ديسمبر 2020.

وأضاف، أنه إذا اخترقت بيتكوين هذا المستوى، فمن المرجح وجود المزيد من الخسائر، ولكن إذا تمكنت الأسعار من الصمود فوق مستوى الدعم، فقد يكون ذلك بداية انتعاش جديد.

بدوره، قال أحد كبار المتداولين في Wave Financial، جاستن تشوه، وهي شركة تستثمر في أصول التشفير: "كان من المحتم حدوث تراجع". "هذا أمر صحي، لكنني أعتقد أننا جميعاً نتمنى ألا يحدث هذا".

وفي الوقت الذي تتراجع فيه العملات المشفرة، ارتفع الذهب إلى أعلى مستوياته خلال 4 أشهر مع تراجع الدولار وارتفاع بيانات التضخم.