.
.
.
.
عملات مشفرة

دفاع مستميت من مستثمرة شهيرة عن "بيتكوين".. "من المستحيل إيقافها"

كاثي وود: المنظمون سيصبحون أكثر ودية مع العملات المشفرة بمرور الوقت

نشر في: آخر تحديث:

أرسلت المستثمرة الشهيرة كاثي وود، رسالة طمأنة لمستثمري بيتكوين وسط ضجيج الخطاب التنظيمي الأكثر قسوة، مفادها: "لن يتمكن المسؤولون من التخلص من أكبر عملة مشفرة".

ساهم الحديث الصارم ضد العملات المشفرة من الصين والدعوات لمزيد من التدقيق في أوروبا والولايات المتحدة، في تراجع عملة بيتكوين، لكن وود تصر على أن العملة الافتراضية "في طريقها بالفعل وسيكون من المستحيل إيقافها".

قالت وود في مؤتمر الاجتماع السنوي الذي نظمته CoinDesk، إن المنظمين "سيكونون أكثر ودية مع العملات المشفرة بمرور الوقت خوفًا من فقدان الابتكار الذي يوفره القطاع"، بحسب ما نقلته "بلومبرغ"

وجاءت أكثر حملات الانتقاد الأخيرة شهرة من الصين، حيث كان الدافع هو كبح جماح تعدين العملات المشفرة هناك جزئيًا، بسبب القلق بشأن زيادة استخراج الفحم لتوفير الطاقة التي تحتاجها مراكز الخوادم التي تقوم بتعدين بيتكوين.

وقد سلط الملياردير إيلون ماسك الضوء أيضًا على المخاطر البيئية للتعدين، وأعلن تعليق شركته "تسلا" مدفوعات السيارات الكهربائية التي تنتجها باستخدام العملة المشفرة الأشهر.

أشارت وود، مؤسسة صندوق Ark Investment Management LLC الاستثماري، إلى أن التركيز على العوامل البيئية من المحتمل أن يؤدي إلى توقف مؤقت في الشراء المؤسسي لـ"بيتكوين". وقد قالت سابقًا إنها تتوقع ارتفاع العملة على المدى الطويل.

لقد أدى الملف البيئي المشكوك فيه لبيتكوين إلى تآكل الحجة القائلة بأن الرمز المميز لا بد أن يجذب المزيد من الاستثمار، سواء كمخزن على الإنترنت ذي قيمة شبيهة بالسبائك الذهبية أو لأغراض مضاربية.

ودعم "ماسك" جهدًا لإلقاء الضوء على استهلاك الطاقة من قبل معدني بيتكوين في أميركا الشمالية، بما في ذلك استخدام الطاقة المتجددة المخطط له. لكن الأمر سيستغرق سنوات عديدة قبل أن يتمكن أكبر المعدنين من إعادة ضبط مصدر طاقتهم.

أضافت وود: "نصف الحل هو فهم المشكلة.. إن هذا التدقيق لما يرغب المعدنون، وبالتأكيد في أميركا الشمالية، في القيام به بشأن مقدار استخدامهم للكهرباء التي يتم توليدها من خلال مصادر الطاقة المتجددة، سيؤدي إلى تسريع هذا الموضوع بشكل كبير، وسيشجع على رفع وتيرة اعتماد مصادر الطاقة المتجددة".

نشرت Ark Investment Management تقريرًا الشهر الماضي، يقول إن تعدين العملات المشفرة يمكن أن يدفع قدماً الاستثمار في الطاقة الشمسية وإتاحة المزيد من الطاقة المتجددة للشبكة.

وتراجعت بيتكوين في تعاملات اليوم الجمعة، إلى أدنى مستوى لها هذا الأسبوع، مما رفع الخسائر الناجمة عن الحملة المتنامية ضدها في الصين والمخاوف البيئية إلى ما يقرب من 40% منذ بداية الشهر.

وأضافت أكبر العملات المشفرة مزيدا من التراجع إلى خسائرها السابقة، وانخفضت 8.2% لتصل إلى 35 ألفا و339 دولارا، إذ ظلت قابعة في نطاق تداول ضيق نسبيا هذا الأسبوع.