.
.
.
.
سوق السعودية

خلال 16 عاماً.. الأسهم السعودية تسجل أفضل أداء نصف سنوي

ارتفاع أسعار النفط وبرنامج الحكومة لتنويع الاقتصاد دعما السوق بقوة

نشر في: آخر تحديث:

أنهت الأسهم السعودية أفضل نصف أول في 16 عاماً، بعد صعودها 26% في 2021 حتى الآن.

ودعم ارتفاع أسعار النفط والمشاريع الحكومية، بما في ذلك برنامج "شريك" الذي أطلقه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لتمكين شركات القطاع الخاص المحلية من الوصول إلى استثمارات بقيمة 5 تريليونات ريال (1.3 تريليون دولار)، وهو الأمر الذي دعم الأسهم المدرجة في المملكة، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ".

كان وزير المالية السعودي، محمد الجدعان، قد كشف في شهر مارس عن تعهد 24 شركة سعودية باستثمار تريليوني ريال حتى عام 2025، و3 تريليونات ريال بحلول 2030.

ويقترب مؤشر تداول والذي يضم جميع الأسهم من مستوى رئيسي يبلغ 11000 نقطة.

من جانبه، أشار مدير صندوق فيم بارتنرز، جنيد فاروق، إلى زخم كبير في السوق، وارتفاع كبير في معنويات المتداولين.

وقال محمد الشماسي الرئيس التنفيذي لشركة دراية المالية إنه من الملاحظ أنه خلال الـ 18 شهرا الماضية كانت هناك سيولة عالية في سوق الأسهم المحلية والعالمية.

وأضاف في حديثه للعربية أنه من الواضح أن هناك شهية عالية لدى المستثمرين والمتداولين للدخول في استثمارات جديدة وشركات جديدة.

وفيما يتعلق بالطروحات، قال إن السوق شهد طرح عدد من الشركات ذات الحجم الصغيرة والمتوسط والآن، ومع الإعلان عن شركات ذات حجم كبير مثل أكوا باور وإس تي سي حلول، فإن السوق على أعتاب نقلة نوعية يُدخل السوق السعودية لاستثمارات جوهرية استمر العمل عليها لأكثر من عقد من الزمن.

وأشار إلى أن أحجام التداول في البورصة السعودية، يعادل حجم التداول في البورصات العالمية.