.
.
.
.
شركات

القمع الصيني يحاصر "ديدي".. خسرت 22 مليار دولار من قيمتها

مصادر: الجهات التنظيمية طلبت من الشركة تأجيل طرح أسهمها قبل 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت القيمة السوقية لشركة ديدي Didi Global Inc في تداولات قبل السوق بعد أن أمرت هيئة تنظيمية صينية بإزالة منصة الشركة من متاجر التطبيقات، بعد أيام من طرح عام أولي بقيمة 4.4 مليار دولار في الولايات المتحدة.

وانخفضت أسهم شركة التكنولوجيا التي تتخذ من الصين مقراً لها بنسبة 30% لتصل إلى 10.90 دولار أميركي، مما أدى إلى القضاء على حوالي 22 مليار دولار من القيمة السوقية وجعل السهم أقل من سعر الاكتتاب العام الأولي البالغ 14 دولاراً.

يأتي ذلك، بعد أن منعت إدارة الفضاء الإلكتروني في الصين المستخدمين الجدد من تنزيل تطبيق Didi، مشيرة إلى المخاطر الأمنية وتشديد قبضتها على البيانات الحساسة عبر الإنترنت.

وقالت ديدي، إن هذه الخطوة قد يكون لها تأثير سلبي على إيراداتها في الصين.

في حين أن نصف المليار من المستخدمين الحاليين سيظلون قادرين على طلب المشاوير في الوقت الحالي، تضيف حملة الأمن السيبراني في الصين إلى حالة عدم اليقين التي تحيط بجميع شركات الإنترنت في البلاد.

وكشفت مصادر لوكالة "بلومبرغ"، أن المنظمين الصينيين طلبوا من ديدي منذ ثلاثة أشهر تأجيل الاكتتاب العام في الولايات المتحدة. بسبب مخاوف الأمن القومي التي تنطوي على مجموعة ضخمة من البيانات.