.
.
.
.
بيتكوين

بعد الصعود الصاروخي.. بيتكوين واحدة من أسوأ فئات الأصول أداءً لهذا العام

المدافعون عن الأصول الرقمية يردون.. "ليست أحد فئات الأصول"

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت عملة بيتكوين بحوالي 16% هذا العام حتى الآن، إلا أن الوصول إلى هذا العائد لم يكن بالأمر السهل، حيث اكتسبت العملة المشفرة أكثر من 115% بين يناير وحتى أبريل قبل أن تنخفض بأكثر من 50%.

تشير قائمة معدلة أعدها بنك الاستثمار غولدمان ساكس، لعائدات فئات الأصول المرجحة بالمخاطر، أن بيتكوين لم تكن بين الأفضل خلال العام.

ووفقاً للقائمة التي تم إعدادها من محللي غولدمان ساكس للعائدات المعدلة حسب المخاطر لكل فئة أصول، تحتل بيتكوين مركزاً منخفضاً بالقرب من القاع في الوقت الحالي.

مقارنة العائد المرجح بالمخاطر لفئات الأصول
مقارنة العائد المرجح بالمخاطر لفئات الأصول

وبشكل أساسي عندما تتم إعادة ترجيح العوائد بالتقلبات في سعر بيتكوين للحصول على ما يعرف بالنسبة الحادة Sharpe ratio، يكون أداء بيتكوين أفضل قليلاً من الذهب أو سندات الخزانة، لكنه أسوأ بكثير من الأسهم، حيث تجاوز الصفر بقليل ليسجل 0.2%.

وعلى الرغم من أن بعض المدافعين عن بيتكوين كـ "مخزن للقيمة" قد يعزون أنفسهم بتفوق العملة المشفرة على سندات الخزانة، فإن حقيقة الأمر هي أن الناس عادة لا يهتمون بسندات الخزانة من أجل رفع قيمة رأس المال، بينما هم كذلك مع بيتكوين.

بالطبع، يجادل البعض بأن بيتكوين ليست فئة أصول، وأنه يجب بدلاً من ذلك وصفها بأنها "عملة مشفرة". في هذه الحالة، تعد بيتكوين واحدة من أسوأ العملات المشفرة أداءً خلال العام، حيث رد المحلل جيف دورمان، الحاصل على شهادة CFA، بأن بيتكوين ليست إحدى فئات الأصول، لكنها أسوء العملات المشفرة أداءً خلال العام، إلا أن الأصول الرقمية في حد ذاتها كانت الأفضل وتراوح عائدها بين 100% و 300%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة