.
.
.
.
السعودية

هذه مستهدفات منح رخص جديدة للاتصالات الافتراضية في السعودية

هيئة الاتصالات السعودية للعربية: تعدد شركات الخدمات الافتراضية يصب في مصلحة المستهلك

نشر في: آخر تحديث:

أصدرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية ترخيصين جديدين لتقديم خدمات الاتصالات المتنقلة الافتراضية، لكل من "شركة الاتصالات المتكاملة المتنقلة المحدودة" و"شركة شبكات المستقبل للاتصالات".

يأتي ذلك عقب إكمالهما المتطلبات النظامية اللازمة للترخيص، ليصل بذلك مجموع مقدمي خدمات الاتصالات المتنقلة الافتراضية في المملكة إلى أربع شركات منذ إتاحة هذه النوعية من التراخيص في 2014.

وأكد عمر عبدالرحمن الرجراجي نائب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات لقطاع التنظيم والمنافسة، في مقابلة مع "العربية" أن الزيادة في شركات الاتصالات ستصب في مصلحة العميل النهائي، مضيفاً أن الفرق بين شركات الاتصالات العادية والافتراضية يكمن في عدم امتلاكها لطيف ترددي والبنية التحتية من أبراج جوال وألياف ضوئية، إضافة إلى الخدمات المقدمة لكل فئة.

وأوضح أن نظام العمل فيها أبسط من الشركات العادية، حيث تركز الشركات الافتراضية عادة على الإبداع والتطوير والباقات المخصصة للعملاء والخيارات الأوسع للعميل، مع التركيز على قطاعات الأعمال والعملاء صغار السن وقطاع التقنية.

وشرح أن الخدمات الافتراضية تتخطى إلى جانب الخدمات التقليدية، خدمات أخرى متقدمة، ويأتي الترخيص للشركتين يحفز البيئة الاستثمارية ويعزز البيئة التنافسية للقطاع، ويدعم توفير وتطوير الخدمات بوجه عام، وإتاحة خيارات إضافية.

وأشار إلى أن مجموع الشركات في المملكة سيكون 4 شركات مع منح هاتين الرخصتين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة