.
.
.
.
بنوك

دويتشه بنك يحطم تقديرات المحللين رغم تراجع عائدات التداول

فون مولتك: سوق السندات أصبح أقل تركزاً عالمياً خلال الربع الثاني

نشر في: آخر تحديث:

حقق دويتشه بنك تفوقاً كبيراً في أرباح الربع الثاني على الرغم من أن ذراعه المصرفية الاستثمارية عانى من انخفاض في الإيرادات.

وأعلن المصرف عن صافي ربح قدره 692 مليون يورو (818 مليون دولار) للربع الثاني من هذا العام، بينما توقع المحللون ربحا صافيا قدره 328 مليون يورو للربع، وفقا لبيانات جمعتها رفينيتيف.

على الرغم من الأرباح الأعلى من المتوقع، شهد البنك الألماني انخفاضاً بنسبة 11% في صافي الإيرادات في قسم الخدمات المصرفية الاستثمارية، مقارنة بالعام الماضي. فيما أشارت التقارير الأخيرة إلى أن دويتشه بنك فقد بعض حصته في السوق في هذا المجال في الأشهر الأخيرة.

من جانبه قلل المدير المالي للبنك، جيمس فون مولتك، من أهمية هذه التقارير، وقال: "هناك أسواق سندات حيث أصبحت حصة السوق التي تركزت في أكبر البنوك العام الماضي أقل تركيزاً خلال هذا الربع. لذلك نحن لا نرى هذا البند على أنه خاص لدويتشه بنك "، كما أضاف أنه في الأسواق الرئيسية مثل الدخل الثابت، اكتسب المقرض الألماني حصة في السوق.

وبلغ إجمالي الإيرادات 6.2 مليار يورو، بانخفاض طفيف عن العام الماضي. فيما بلغ إجمالي المصروفات قرابة 5 مليارات يورو، بانخفاض حوالي 7% عن العام الماضي.