.
.
.
.
اقتصاد السعودية

ارتفاع صافي الأصول الأجنبية السعودية في يونيو بـ 34 مليار ريال

الأصول الاحتياطية ترتفع إلى 1.67 تريليون ريال

نشر في: آخر تحديث:

ارتفع صافي الأصول الأجنبية للمملكة العربية السعودية 2% في يونيو، منتعشة بشكل طفيف من أدنى مستوى لها في أكثر من عقد، بدعم من ارتفاع أسعار النفط.

وزادت إجمالي الأصول الاحتياطية في البنك المركزي بقيمة 34 مليار ريال الشهر الماضي، وفقا للتقرير الشهري للبنك المركزي الذي صدر يوم السبت.

وكانت صافي الأصول الأجنبية قد تراجعت بشكل كبير في عام 2020 حيث أدى انخفاض الدخل النفطي إلى تحويل 150 مليار ريال تعادل 40 مليار دولار من الاحتياطيات إلى الصندوق السيادي للمملكة لتلبية خطة الاستثمار التي أعلنها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

وبلغت صافي الأصول الأجنبية حتى نهاية يونيو، أكثر بقليل من 515 مليار ريال سعودي، مقابل 488.1 مليار ريال في مايو الماضي، بارتفاع 27 مليار ريال.

فيما ارتفع إجمالي الأصول الاحتياطية في البنك المركزي إلى 1.672 تريليون ريال بنهاية يونيو مقابل 1.639 تريليون ريال في الشهر السابق له.

ويتوقع معظم الاقتصاديين أن يؤدي ارتفاع أسعار النفط إلى زيادة ثروات أكبر مصدر للنفط الخام في العالم في الأشهر المقبلة، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ".

وبلغ متوسط سعر خام برنت أكثر من 73 دولاراً للبرميل في يونيو، مقارنة بـ 68 دولاراً في مايو و65 دولاراً في أبريل.