.
.
.
.
سوق السعودية

رئيس لازوردي للعربية: نستهدف 20% من المبيعات عبر التجارة الإلكترونية

"لازوردي" تتحول للربحية بـ8 ملايين ريال في الربع الثاني من 2021

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التنفيذي لشركة لازوردي للمجوهرات، سليم شدياق، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الأحد، إن هناك عدة عوامل في تحقيق أرباح خلال الربع الثاني من العام الجاري، منها بدء تنفيذ الاستراتيجية التحولية للشركة منذ سنتين، مع تسارعها خلال أزمة كوفيد- 19، وأعطت نتائج جيدة جدا، بجانب حدوث زيادة في إيرادات كل نقاط بيع التجزئة والجملة في مصر والسعودية.

وأضاف سليم شدياق، أن هيكلة رأس المال العامل للشركة أدت إلى تخفيف القيود البنكية للذهب من 1.3 مليار ريال في يونيو 2020 إلى 930 مليون ريال في يونيو 2021، وانخفضت التسهيلات البنكية النقدية من 230 مليون ريال إلى 41 مليون ريال في يونيو 2021، وكل ذلك ساعد في تخفيف التكاليف المالية للشركة.

وأشار الرئيس التنفيذي لشركة لازوردي للمجوهرات إلى أن الربع الثاني شهد تدفقات نقدية وصلت إلى 19 مليون ريال، ووصلت في النصف الأول من العام الجاري إلى 34 مليون ريال.

وقال شدياق، إن التجارة الإلكترونية نجحت في الشركة ووصلت نسبتها حالياً إلى 5% من إيرادات المجموعة و12% من إيرادات التجزئة، لافتاً إلى أن مبيعات التجزئة تمثل 52% من إيرادات الشركة في الربع الثاني.

وأضاف أن مبيعات الجملة لتطوير بيع الذهب في السعودية وصلت إلى 10 ملايين ريال.

يتوزع عمل الشركة مناصفة بين السعودية ومصر.

وأشار إلى أن عملية رفع رأس المال كانت ناجحة جدا، وكانت نسبة التغطية أكثر من 90% من المستثمرين الأفراد في لازوردي، والمؤسسات كانت أكبر من 1500%، وانعكس رفع رأس المال على نتائج الربع الثاني، التي تبين أن مطلوبات الشركة انخفضت 30%، وحقوق الملكية ارتفعت 30% مقارنة بالسنة الماضية.

وقال سليم شدياق، إن خطة الشركة مستقبلاً تتضمن تطوير مبيعات التجزئة، وفتح فرعين جديدين في السعودية، بالإضافة إلى تطوير التجارة الإلكترونية لأنها أصبحت ناجحة جداً، وتهدف الشركة للوصول بها لتمثل أكثر من 20% من إيرادات التجزئة.

أظهرت النتائج المالية الأولية لشركة لازوردي للمجوهرات، عن تحولها لتحقيق أرباح بعد الزكاة والضريبة نحو 8 ملايين ريال خلال الربع الثاني من 2021، مقارنة بخسائر نحو 66.2 مليون ريال في الربع المماثل من 2020.