.
.
.
.
ثروات

ماسك أغلى التنفيذيين عالمياً بين هذه القائمة.. لن تصدق قيمة رواتبهم!

تيم كوك يتراجع للمرتبة الثامنة.. و3 تنفيذيين من شركة واحدة بين الأعلى عالمياً

نشر في: آخر تحديث:

حصل مؤسس شركة تسلا ورئيسها التنفيذي، إيلون ماسك على 6.66 مليار دولار كمكافأة في عام 2020، أي ما يقرب من 12 مرة أكثر من ثاني أعلى رئيس تنفيذي مدفوع الأجر في أميركا، وفقاً لمؤشر الأجور السنوي الخاص بوكالة بلومبرغ.

وكان المدير التنفيذي الثاني الأعلى أجراً لعام 2020 هو مايك بيكوس، الرئيس التنفيذي لشركة Oak Street Health، الذي حصل على 568 مليون دولار.

ولم يتلق ماسك المليارات نقداً، حيث تألفت المكافآت من مجموعة من خيارات الأسهم والتي شكلت الجزء الأكبر، مما منحه الحق في الاستحواذ على أسهم تسلا بسعر محدد، ومع الارتفاع الصاروخي لسهم تسلا بأكثر من 700% في عام 2020، ارتفعت قيمة مكافأته لعام 2019 بنحو 595 مليون دولار، فيما تتكون مكافأة بيكوس من راتب ومكافأة نقدية وتوزيعات أسهم وخيارات أسهم.

ويضم أفضل 10 مدراء تنفيذيين من 7 شركات مختلفة، وهم يتألفون بالكامل من الرجال. حيث يحتل كل من تريفور بيزديك ودوغلاس هيرش الرئيسين التنفيذيين المشاركين لشركة GoodRX Holdings المركزين الثالث والرابع، حيث حصل كل منهما على أكثر من 497 مليون دولار، من خلال منح الأسهم بشكل أساسي.

فيما يعد بيكوس هو واحد من 3 مدراء تنفيذيين في أوك ستريت هيلث Oak Street Health ضمن القائمة، إلى جانب مدير العمليات جيفري برايس في المركز السابع (356 مليون دولار) والمدير العام غريفين مايرز في المركز التاسع (221 مليون دولار).

أعلى المديرين التنفيذيين عالمياً
أعلى المديرين التنفيذيين عالمياً

وعلى الرغم من صدارة شركة أبل ترتيب الشركات التكنولوجية العالمية من حيث حجم الأرباح، إلا أن رئيسها التنفيذي، تيم كوك، تراجع إلى المركز الثامن - بانخفاض عن المركز الثاني في قائمة العام الماضي – مع مكافأة بقيمة 265 مليون دولار، حيث تمثل مكافأة إيلون ماسك أكثر من 25 مرة حجم مكافأة كوك، الرئيس التنفيذي للشركة الأكثر قيمة عالمياً.

وفي دراسة منفصلة، أجرتها صحيفة نيويورك تايمز، وإكويلاير، أدرجت رئيس شركة بلانتير، أليكس كارب، باعتباره المدير التنفيذي الأعلى أجراً على أساس مقارنة راتبه بمتوسط أجر موظفيه، وفقاً لما ذكره موقع "Insider"، واطلعت عليه "العربية.نت".

ووفقاً لـ بلومبرغ، فإن الرئيس التنفيذي النموذجي من بين أكبر 1000 شركة مدرجة في أميركا يحصل على 144 ضعف متوسط أجر موظفي شركته.