.
.
.
.
أرامكو

خبير: صفقة "ريلاينس" ستعزز تواجد النفط السعودي في الهند

في امتداد لاستراتيجية أرامكو المعلنة

نشر في: آخر تحديث:

قال عبدالله الربدي، الخبير في الأسواق المالية، إن تطلع شركة أرامكو السعودية لجمع ما لا يقل عن 17 مليار دولار من بيع حصة أقلية في خط أنابيب الغاز التابع لها، هي امتداد لاستراتيجيتها المعلنة في استغلال الأصول الرأسمالية وتوزيع المحفظة ودخول أنشطة المصب في قطاع النفط والغاز.

وأوضح في مقابلة مع "العربية"، أن استمرارها في بيع بعض الأصول التي تشعر بأنها لن تمنحها فائدة ضمن استراتيجيتها، بالإضافة إلى المضي في الاستحواذ على أنشطة في قطاع المصب، سيكون إضافة كبيرة للشركة.

وأشار إلى أن السوق الهندية واحدة من الأسواق الرئيسية حيث تعد الثانية بعد الصين بالنسبة لـ"أرامكو"، وأن صفقة "ريلاينس" قد تعزز تواجدها وتواجد النفط السعودي في هذه السوق، في إشارة إلى دخول أرامكو في محادثات متقدمة بشأن صفقة استحواذ على حصة تصل قيمتها إلى 25 مليار دولار مع ريلاينس إندستريز الهندية، وفقا لما ذكرته وكالة بلومبرغ.

وأشارت مصادر الوكالة إلى أن الشركة الهندية قد تتوصل إلى اتفاق مع شركة أرامكو خلال الأسابيع المقبلة.

وستساعد الصفقة شركة ريلاينس في تأمين إمدادات ثابتة من النفط الخام لمصافيها العملاقة، وتجعل الشركة الهندية مساهما في شركة أرامكو.

واستنادا إلى تقييم أرامكو السوقي البالغ 1.9 تريليون دولار، فإن الصفقة ستمنح ريلاينس حصة تبلغ حوالي 1% في أكبر شركة للطاقة بالعالم.