.
.
.
.
شركات

بلانتير الأميركية تشتري سبائك ذهبية للتحوط من "البجعة السوداء"

الشركة تطور وسائل دفع عبر بيتكوين

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة بلانتير تكنولوجيز Palantir Technologies Inc، إنها تستعد لحدث "البجعة السوداء" المقبل من خلال تخزين سبائك الذهب.

وتعمل شركة بلانتير في مجال تحليل البيانات الكبيرة وتقدم خدماتها لعمالقة وول ستريت والحكومة الأميركية سواء في توقع العمليات الإرهابية أو الجرائم والأوبئة، والكثير من الأمور.

فيما يطلق مصطلح "البجعة السوداء" أو نظرية البجعة السوداء على الأحداث التي لا يمكن التنبؤ بها، وتم اشتقاق الاسم من حدث اكتشاف البجع الأسود في أستراليا فيما لم يكن معروف بجع بهذا اللون من قبل، والذي أصبح شائعاً للتعبير عن الأمور التي لا يمكن التنبؤ بها.

وأنفقت شركة بلانتير 50.7 مليون دولار هذا الشهر على عمليات شراء الذهب، وهو جزء من استراتيجية استثمار غير عادية تشمل أيضاً الشركات الناشئة وشركات الشيكات على بياض وربما بيتكوين.

كانت شركة Palantir قد قالت سابقاً إنها ستقبل بيتكوين كشكل من أشكال الدفع.

وأوضح رئيس عمليات الشركة شيام سانكار، إن تبني العملات غير التقليدية "يعكس نظرة عالمية للشركة". وقال "عليك أن تكون مستعداً لمستقبل به المزيد من أحداث البجعة السوداء".

وفقاً لإفصاح للشركة، سيتم الاحتفاظ بقضبان الذهب التي يبلغ وزنها 100 أوقية لشركة بلانتير في مكان آمن في شمال شرق الولايات المتحدة.

تبنت الحكومات بقوة برنامج بلانتير لمساعدتها على فهم جائحة فيروس كورونا.

وتمتلك الشركة حوالي 2.3 مليار دولار نقداً وهي تستكشف استخدامات إبداعية لتلك الأموال. حيث قالت شركة Palantir في مايو إنها تدرس الاستثمار في بيتكوين. كما أنها تستحوذ على حصص في الشركات الناشئة التي هي عملاء لبرنامج بلانتير، وهو نهج ساعد في تعزيز نتائج المبيعات في الربع الثاني.