.
.
.
.
تكنولوجيا

حرب المحتوى تشتعل.. يوتيوب دفع 30 مليار دولار لصانعي الفيديوهات

في السنوات الثلاث الماضية

نشر في: آخر تحديث:

أغدقت شركة وسائل التواصل الاجتماعي يوتيوب YouTube الكثير من الأموال على منشئي المحتوى عبر الإنترنت في السنوات الأخيرة، للتأكيد على أنها لا تزال تتصدر منصات التواصل في الدفع لصانعي المحتوى.

وكشفت الذراع الإعلامية لشركة غوغل Google، يوم أمس الاثنين، عن مشاركتها عائدات الإعلانات مع أكثر من مليوني منتج فيديو، حيث قال موقع يوتيوب أيضاً إنه دفع أكثر من 30 مليار دولار لمنشئي المحتوى في السنوات الثلاث الماضية من الإعلانات والترويج وميزات الخدمة الأخرى.

بدأ يوتيوب في مشاركة مبيعات الإعلانات مع صانعي المحتوى في عام 2007، مما أدى في النهاية إلى تشكيل نظام مترامي الأطراف بقواعد تحكم قليلة. إلا أن منظومة يوتيوب واجهت عثرة في عام 2018 عندما قاطع المعلنون موقع يوتيوب بسبب مقاطع فيديو غير لائقة، ما قاد المنصة لتخفيض عدد القنوات المدفوعة، مع التركيز على القنوات التي تلبي حدود المشاهدة وإرشاداتها.

الآن يتزايد هذا الرقم مرة أخرى، حتى لو لم يعد إلى مستويات ما قبل 2018. وقال موقع يوتيوب إن عدد القنوات الجديدة في برنامجه الإعلاني تضاعف خلال عام 2020.

وحاول المنافسون الرئيسيون مثل فيسبوك، وتيك توك، وسبوتيفاي، إغراء منشئي المحتوى بعيداً عن يوتيوب باستخدام الأدوات والمدفوعات، على الرغم من أن أياً منهم لم يحرز تقدماً كبيراً حتى الآن، حتى أن فيسبوك تعهد بعدم أخذ عمولات من المبدعين حتى عام 2023، في محاولة لدفع عجلة النمو.

ويستحوذ يوتيوب على 45% من معظم مبيعات إعلانات الفيديو.