.
.
.
.
وول ستريت

أميركا تفرض غرامات على شركات وساطة في الأسهم لهذا السبب!

تعرضت العديد من الشركات الأميركية لهجوم سيبراني مكثف

نشر في: آخر تحديث:

قالت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية "SEC" إن وحدات تابعة لـ 3 شركات سمسرة وتداول واستشارات استثمارية وافقت على دفع مئات الآلاف من الدولارات كغرامات لتسوية رسوم من لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية بشأن إخفاقات الأمن السيبراني، وفقا لبيان صادر الإثنين.

واتهمت هيئة الأوراق المالية والبورصات شركة KMS Financial Services وخمس وحدات من شركة سيتيرا المالية ووحدتين تابعتين لشركة Cambridge Investment Research بالفشل في تبني وتنفيذ سياسات وإجراءات الأمن السيبراني التي أدت إلى عمليات القرصنة على حساب البريد الإلكتروني مما أدى إلى كشف المعلومات الشخصية لآلاف العملاء والزبائن في كل شركة.

ولم ترد Cetera وCambridge وKMS على الفور على طلبات التعليق. وقالت هيئة الأوراق المالية والبورصات في بيان إن أيا من الشركات لم تعترف أو تنفي النتائج، وفقاً لما ذكرته وكالة "رويترز"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وقالت هيئة الأوراق المالية والبورصات إن الوحدات التابعة لشركة سيتيرا وافقت على دفع 300 ألف دولار، ووافقت كامبريدج على دفع 250 ألف دولار وستدفع شركة كي إم إس 200 ألف دولار.

ومؤخراً تعرضت العديد من الشركات الأميركية لهجوم سيبراني مكثف أدى إلى سرقة مليارات الدولارات وتم استعادة بعضها.