.
.
.
.
سوق السعودية

سوق السعودية بين الأفضل أداء بالأسواق الناشئة.. ارتفع 30% في 8 أشهر

مقارنة بأداء إم إس سي أي للأسواق الناشئة الذي ارتفع 1% فقط

نشر في: آخر تحديث:

حقق سوق الأسهم السعودية ارتفاعا جاوز 30% منذ بداية العام الجاري، وحتى نهاية أغسطس الماضي، الذي أنهى التداولات عند 11,319.24 نقطة مقارنة بمستوى المؤشر في بداية تداولات العام عند 8,689.53 نقطة.

وقال فادي عربيد شريك مؤسس ومدير الاستثمارات في أموال كابيتال بارتنرز إن سوق السعودية من أكثر الأسواق الناشئة التي حققت ارتفاعات، فمؤشر إم إس سي أي للأسواق الناشئة حقق ارتفاعا بنسبة 1%، لكن سوق السعودية وسوق أبوظبي ارتفعا بنسبة 30 و50% على التوالي منذ بداية العام.

وأوضح أن صعود النفط لم يكن دافعا لصعود سوق السعودية، لكنه أعطى ثقة للمستثمرين، مشيرا إلى أن أرباح الشركات كانت دافعا في ظل الهوامش الربحية المرتفعة التي حققتها.

وفيما يتعلق بمكررات الربحية، قال عربيد إن المكرر في السعودية على مدى 12 شهرا وصل إلى 27 مرة، مقارنة بالمكرر التاريخي بين 20 و23 على مدار 10 سنوات، ومقارنة بمؤشر إم إس سي أي للأسواق الناشئة الذي وصل مكرر ربحيته عند 16 مرة، مقارنة بالمكرر التاريخي عند 15 مرة.

وأوضح أن التراجعات التي شهدها سوق السعودية في آخر جلسات من شهر أغسطس قد تشكل تصحيحا للسوق خاصة مع أحجام التداول المنخفضة.

وذكر أن هناك انتعاشا في الطروحات الأولية في السعودية، بمعدل كبير لم يشهده السوق منذ عامي 2012 و2013، وهي الفترة التي شهدت طرحا كل شهر تقريبا.