.
.
.
.
عملات مشفرة

لهذا السبب.. يفضل الشراء التدريجي في العملات الرقمية

استعادت أسواق العملات المشفرة شيئاً من التوازن اليوم

نشر في: آخر تحديث:

قال الباحث في العملات الرقمية، عبدالله مَشّاط، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الخميس، إن تبني دولة السلفادور لعملة بيتكوين رسمياً بجانب الدولار الأميركي هو خطوة شجاعة جدا.

وأضاف أن عملة بيتكوين شهدت تقلبات شديدة وهبوطا لامس 15%، ورغم أن الكثير يرى أنها فرصة مناسبة للشراء، فإن الاستثمار والشراء في العملات الرقمية لا بد أن يكون بشكل تدريجي وليس الدخول مرة واحدة مهما كانت المغريات.

وأوضح أن ذلك بسبب التذبذبات الكبيرة في العملات الرقمية التي تحدث بشكل مستمر وهو ما لا يحدث في أسواق الأسهم.

وأشار الباحث في العملات الرقمية، إلى أن توقعات بنك ستاندرد تشارترد بشأن وصول عملة بيتكوين إلى 100 ألف دولار بنهاية هذا العام وتوقعات جي بي مورغان وغولدمان ساكس، كلها تراهن على دخول صناديق استثمارية ورؤوس أموال كبيرة في بيتكوين، لكنهم لم يفهموا حتى الآن طريقة عمل الأصول المشفرة والذي ما زال مجهولا، ودخول هذه الأموال سوف يرفع قيمة العملة المشفرة مستقبلا وذلك متوقع بحكم أنه يوجد عدد محدود من أصول بيتكوين المشفرة.

وذكر عبدالله مَشّاط، أن عملة الإيثريوم شهدت ارتفاعات كبيرة جدا بسبب التطور الحاصل في الرموز غير القابلة للاستبدال، لكنها هبطت مثل بيتكوين، ويتوقع ارتفاع الإيثريوم مستقبلا، في حين يلاحظ أن تلك العملة لا يوجد عدد معين من وحداتها المشفرة بخلاف بيتكوين.

وأضاف أن عملة سولانا سجلت أعلى الارتفاعات في الـ12 أشهر ماضية بنحو 7000%، وتضاعفت 4 مرات في آخر 3 أسابيع وهي البديل لعملة الإيثريوم ومستقبلها عال جدا وتكلفة التحويل أقل من الإيثريوم.

وأوضح عبدالله مَشّاط، أن عملة سولانا تحتل المركز السادس في القيمة السوقية بأكثر من 60 مليار دولار ومتوقع استمرار الارتفاعات وأغلقت مؤخراً جولة استثمارية بقيمة 300 مليون دولار.

واستعادت أسواق العملات المشفرة شيئاً من التوازن اليوم الخميس، بعد أن منيت أول من أمس بخسائر حادة بقيادة عملات رئيسية مثل البتكوين والإيثر حيث تبخرت 300 مليار دولار من القيمة السوقية للعملات المشفرة في غضون ساعة.

وسجلت عملة البتكوين خسائر لامست 20% من أعلى مستوياتها التي سجلتها يوم أمس لتلامس 43 ألف دولار.