.
.
.
.
عملات مشفرة

مستثمر شهير يستهدف مضاعفة رهانه على العملات المشفرة

توقع ضخ تريليون دولار في بيتكوين حال تنظيمها قانونياً في أميركا

نشر في: آخر تحديث:

قال المستثمر الشهير، كيفين أوليري إنه يريد على الأقل مضاعفة ممتلكاته من العملات المشفرة بحلول نهاية عام 2021، ويتوقع أن تتدفق "تريليونات الدولارات" إلى السوق إذا أصبح التشفير فئة أصول جديدة.

وأضاف، أوليري والذي يرأس مجلس إدارة O’Shares ETFs، إنه متفائل بشأن العملات المشفرة ويريد تخصيص المزيد في محفظته الشخصية. "أريد زيادة الوزن النسبي في محفظتي من العملات المشفرة، حيث تبلغ حالياً 3%، وأسعى لزيادتها إلى 7% بحلول نهاية العام"، وفقاً لما ذكرته "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

على الجانب يرغب أوليري، في أن تضع السلطات الأميركية تنظيماً قانونياً للعملات المشفرة، حيث قال: "لا أريد الانخراط في العملات المشفرة إذا قال المنظم إن الأمر ليس على ما يرام". "لا أستطيع أن أكون متسللاً، ولا أستطيع أن أكون غير ممتثل".

بدورها، تعمل حكومة الولايات المتحدة على تطوير اللوائح الخاصة بالعملات المشفرة، حتى مع قيام المزيد من الدول بإضفاء الشرعية على عملات بيتكوين. حيث أصبحت السلفادور الأسبوع الماضي أول دولة في العالم تتبنى عملة بيتكوين كعملة قانونية.

ويتوقع أوليري، أن يعترف المنظمون بالعملات المشفرة كفئة أصول مؤسسية، لكن من غير الواضح متى سيحدث ذلك. وأضاف أن البنية التحتية للامتثال تفتقر أيضاً إلى أنظمة الأصول التقليدية.

ومع ذلك، فإنه يتوقع أنه ستكون هناك "تريليونات الدولارات من الأموال في انتظار أن تظهر" عندما يوافق المنظمون أخيراً على العملات المشفرة كفئة أصول مؤسسية.

وبالنسبة إلى عملة بيتكوين على وجه التحديد، إذا سمح المنظمون لشركات الخدمات المالية بمعاملتها كأصل ووافقت على الصناديق المتداولة في البورصة القائمة على بيتكوين في الولايات المتحدة، فإنه يرى "شراء بقيمة تريليون دولار أخرى" في العملة المشفرة.