.
.
.
.
بيتكوين

بيتكوين تهوي مع أسواق المال في ظاهرة نادرة.. هل باتت أكثر اندماجاً؟

وسط عمليات بيع عالمية مع تعثر الأسهم

نشر في: آخر تحديث:

واصلت أسعار العملات المشفرة هبوطها اليوم الثلاثاء، بعد أن اجتاحت الأسواق العالمية عمليات بيع واسعة أثارتها مخاوف بشأن العدوى من مجموعة إيفرغراند الصينية.

تراجعت بيتكوين بنسبة 7.6٪ إلى 40237 دولارًا في التعاملات الآسيوية المبكرة، وانخفضت إلى أدنى مستوى لها منذ بداية أغسطس، قبل تقليص بعض الخسائر. وتراجعت "إيثر" إلى أقل من 3000 دولار، فيما انخفضت عملة كاردانو بنحو 10٪ خلال الـ 24 ساعة الماضية، وفقًا لموقع CoinGecko.com.

عكست الخسائر المخاوف في السوق الأوسع، حيث كان المستثمرون يزنون المخاطر القادمة من أزمة ديون "إيفرغراند" واجتماع الاحتياطي الفيدرالي هذا الأسبوع. وانخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 1.7٪ بين عشية وضحاها في أسوأ جلسة له منذ مايو، واستمرت عمليات بيع الأسهم في آسيا اليوم الثلاثاء.

على الرغم من أن بيتكوين لا تتداول دائمًا جنبًا إلى جنب مع الأسواق المالية - وهي خاصية جعلتها عرضًا مغريًا من وجهة نظر تنويع المحفظة - إلا أن ارتباطها على أساس 30 يومًا بالعقود الآجلة في ناسداك 100 كان إيجابيًا باستمرار منذ فبراير من العام الماضي.

ونظرًا لأن بيتكوين أصبحت أكثر اندماجًا في الأسواق المالية العالمية، فقد تستجيب أكثر للتغيرات في شهية المخاطرة التي تحرك المشاعر العالمية.

في غضون ذلك، قال رئيس السلفادور نجيب بوكيلة إن البلاد "اشترت عملة بيتكوين مضيفة 150 رمزًا لرفع إجمالي مقتنياتها إلى 700 وحدة، بقيمة 32 مليون دولار على أساس الأسعار الحالية. واعتمدت البلاد مؤخرًا أشهر عملة مشفرة كعملة قانونية في خطوة مثيرة للجدل قوبلت بأعطال فنية واحتجاجات.