.
.
.
.
اقتصاد الخليج

PWC للعربية: قفزة كبيرة بالتجارة الإلكترونية في المنطقة بفضل الجائحة

التسوق عبر الهواتف المحمولة في السعودية كان لافتا

نشر في: آخر تحديث:

أفادت غالبية كبيرة من المشاركين السعوديين في استطلاع أجرته شركة PWC ، أنهم قاموا بالتسوق حصريًا أو أكثر عبر الإنترنت خلال الأشهر الستة الماضية.

وشهدت الموضة ارتفاعاً بالتسوق عبر الإنترنت 65% والصحة والجمال 54%، والإلكترونيات 53%، وكان ارتفاع التسوق عبر الهواتف المحمولة في السعودية لافتًا بشكل خاص.

وارتفعت نسبة المشاركين الذين قالوا إنهم استخدموا هواتفهم الذكية مرة واحدة على الأقل في الأسبوع للتسوق من 33% العام السابق قبل انتشار الوباء إلى 45% في مارس 2021.

وقال الشريك في بي دبليو سي الشرق الأوسط ورئيس خدمات المعاملات، عماد مطر في مقابلة مع "العربية"، إن الدراسة الاستقصائية شملت 8600 مستهلك في منطقة الشرق الأوسط بثلاث بلدان هي السعودية والإمارات ومصر.

وذكر مطر أن هذه الدراسة تمت على مرحلتين الأولى في نوفمبر 2020 والثاني في مارس 2021، مضيفا أن هدف الدراسة الأساسي هو معرفة مدي تغير سلوك المستهلكين في ظل جائحة كورونا.

تابع مطر: "بالفعل اليوم التغير كبير وواضح وتوصلنا إلى 5 استنتاجات من ناحية سلوك المستهلكين الاستنتاج الأول هو الزيادة الكبيرة بالتسوق عبر الإنترنت والهاتف المحمول".

وأشار إلى PWC تقوم بهذه الدراسة على مدار 8 سنوات وكان هناك دائما نوع من التأخر في إقبال المستهلكين على القنوات الرقمية، ولكن في سنة كورونا صار في تقدم كبير حتي وصلنا لنفس نسبة المستهلكين خارج منطقة الشرق الأوسط.

وأفاد بأن الحاجز التاريخي لدى المستهلكين في المنطقة بإدخال بياناتهم المالية على الإنترنت قد انكسر في ظل جائحة كورونا.

أما الاتجاه الثاني، أشار مطر إلى أن المستهلكين صاروا يتأثرون بالأسعار ولديهم حساسية أكثر تجاهها، فمثلا بعد زيادة ضريبة القيمة المضافة في السعودية صار المستهلك يهتم بالسلع الأقل سعراً ولكن بنفس الجودة.

وأفاد بأن الاتجاه الثالث تمثل في الوعي نحو الحياة الصحية، موضحا أن جائحة كورونا ساعدت بمعرفة أن مواجهة الوباء لذلك صار هناك اتجاه أكبر للتسوق على المنتجات الصحية وغيرها.

وتحدث: "إن الاتجاه الرابع تمثل في الوعي المتزايد في الشرق الأوسط للأثر البيئي والاستدامة المجتمعية، أما الاتجاه الخامس صار هناك طلب أكبر على المنتجات المصنعة محليا بسبب التحديات التي واجهتها سلاسل الإمدادات وحظر السفر خلال جائحة كورونا".

وأشار مطر إلى أنه خلال السنوات الثمانية السابقة لجائحة كورونا لم نرَ هذا التقدم الكبير في التجارة الإلكترونية، وخلال سنة واحدة حصلت قفزة في المبيعات الإلكترونية.

ورجح استمرار نمو التجارة الإلكترونية بالمستقبل ولن يكون مرحليا بسبب الجائحة.

وقال: "في السعودية 45% من المستهلكين استخدموا الهاتف المحمول مرة واحدة بالأسبوع للتسوق، وهو مستوى قريبا من المستوى العالمي البالغ 50%، ويرجح أن تصل السعودية بالمسح المقبل إلى المستويات العالمية".