.
.
.
.
عملات مشفرة

بيتكوين وإيثريوم تستعيدان بريقهما.. هل تجاوزت الحظر الصيني؟

بيتكوين ترتفع 4% وإيثريوم تعود لأعلى مستوياتها خلال أسبوعين

نشر في: آخر تحديث:

حقق سوق العملات المشفرة عودة سريعة من اضطرابات الأسبوع الماضي التي أثارتها أحدث حملة قمع في الصين، حيث عوضت العملات المشفرة مثل، بيتكوين وإيثريوم معظم خسائرها يوم الاثنين.

ارتفعت بيتكوين بنسبة 4% خلال آخر 24 ساعة لأعلى مستوى 44000 دولار، وهي المستويات التي هبطت منها عندما أعلن بنك الشعب الصيني يوم الجمعة عن أحدث خطواته في كبح جماح العملة المشفرة. فيما اخترقت إيثريوم قمتها للأسبوع الماضي عند 3100 دولار، بارتفاع 6.57%.

وقال كبير محللي السوق في بورصة العملات المشفرة أواندا، جيفري هالي، في مذكرة يوم الاثنين: "خلال جلسات عطلة نهاية الأسبوع، أظهرت بيتكوين بعض المرونة وقد استعادت الآن غالبية تلك الخسائر". "قد تكون الإجراءات الصارمة التي أعلنتها الصين سابقاً قد تم تضمينها بالفعل في الأسعار".

كانت أسواق العملات المشفرة مضطربة يوم الجمعة عندما أصدر بنك الشعب الصيني حظراً مقيداً جديداً على المعاملات والتعدين، بالتعاون مع العديد من وكالات الدولة الأخرى. تشير هذه الخطوة إلى أن السياسات في الصين قد تتجه نحو مستوى أكثر جدية وتنسيقاً. في الوقت نفسه، لم تقتل البيانات السابقة الصادرة عن بكين بشأن عمليات الحظر العملات المشفرة بالكامل في البلاد، لذلك كان بعض المتداولين أكثر تفاؤلاً بشأن التأثير.

وكان التأثير الأكبر على بورصة العملات المشفرة الصينية هوبي Huobi Technology Holdings Ltd، المدرجة في هونغ كونغ، والتي هبطت أسهمها بنسبة تصل إلى 33%. كما تراجعت العملة المشفرة الخاصة بها Huobi Token بنسبة 10% تقريباً خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وفي الوقت نفسه، هبطت شركة البرمجيات Meitu Inc، ومقرها فوجيان بنسبة 6.1%، وعلى الجانب الآخر من الكرة الأرضية، هبطت أسهم شركة مايكروستراتيجي MicroStrategy، بما يصل إلى 6.7% يوم الجمعة في الولايات المتحدة، والتي تعد أكبر مستثمر في بيتكوين.