.
.
.
.
تكنولوجيا

"أندرويد 12".. تحديثات ثورية تركز على هذه الفئة من الهواتف

سامسونغ ستكون أبرز المستفيدين من التحديث الجديد لهواتفها القابلة للطي

نشر في: آخر تحديث:

تشير التعليمات البرمجية المسربة إلى أن هناك تحسينات كبيرة ومركزة على الطي في طريقها إلى نظام أندرويد 12.

وأشارت التقارير السابقة إلى أن أندرويد 12 لهذا العام يتبعه تحديث طفيف، الذي من المتوقع أن يسمى أندرويد 12.1 بناءً على اصطلاحات التسمية السابقة.

ويوضح تحليل التعليمات البرمجية المسربة أن هذا التحديث قد يقدم مجموعة من التحسينات لكيفية تعامل نظام التشغيل مع الشاشات الكبيرة القابلة للطي. بما في ذلك تقديم واجهة مستخدم أفضل للشاشة المنقسمة. وشاشة قفل تستخدم بشكل أفضل المساحة الأفقية. وشريط المهام الجديد الذي يسهل استخدام تطبيقات متعددة في وقت واحد.

وتمثل هذه إضافات مفيدة من شأنها أن تقلل من حاجة الشركات المصنعة مثل سامسونغ إلى بناء تحسينات واجهة المستخدم الخاصة بها والمركزة على الطي فوق نظام أندرويد للأجهزة الخاصة بهم.

وكما يشير التحليل، فإن معظم التحسينات تتعلق بكيفية استخدام نظام التشغيل بشكل أفضل لمزيد من مساحات الشاشة الأفقية.

وعلى سبيل المثال، يسمح بعرض الإعدادات السريعة ولوحات الإشعارات في نفس الوقت جنباً إلى جنب. وذلك بدلاً من واحدة في كل مرة. بينما يمكن الآن تقسيم شاشة القفل لإظهار الساعة على جانب واحد والإشعارات على الجانب الآخر.

وعندما يحين وقت إدخال رقم التعريف الشخصي أو كلمة المرور، يمكن الآن وضعها على يسار الشاشة أو يمينها، بدلاً من توسيطها، وذلك للسماح بإدخالها بيد واحدة عبر جهاز قابل للطي.

أندرويد 12 يستفيد بشكل أفضل من الشاشات الكبيرة

تم تصميم أندرويد 12.1 أيضاً لتسهيل استخدام التطبيقات في تقسيم الشاشة. وهناك اختصار جديد في قائمة التطبيقات الحديثة لفتح تطبيق في وضع تقسيم الشاشة. وذلك بدلاً من الاضطرار إلى الضغط لفترة طويلة على رمز التطبيق.

وفي الوقت نفسه، يمكن أيضاً استخدام شريط مهام جديد في الجزء السفلي من الشاشة لفتح التطبيقات الحديثة في وضع تقسيم الشاشة عن طريق سحبها وإفلاتها في أي من نصف الشاشة.

ويشير التحليل إلى أنه قد يكون من الممكن سحب الإشعارات لفتح تطبيقاتها في وضع تقسيم الشاشة. ويبدو أن تطبيق الإعدادات يحصل أيضاً على واجهة جديدة تسمح بعرض عناصر قائمة المستوى الأعلى على اليسار. بينما تفتح القوائم الفرعية في النصف الأيمن من الشاشة.

وتشمل التحسينات الأخرى التي لا تركز على الأجهزة القابلة للطي القدرة على تعديل مقدار الوقت الذي يجب أن تضغط فيه على زر الطاقة لتنشيط مساعد جوجل، وتسهيل الأمر على الشركات المصنعة بخلاف غوغل لمطابقة ألوان نظامها مع شاشة قفل أندرويد 12.