.
.
.
.
عملات مشفرة

بنك أوف أميركا: عدد الشركات المتعاملة في العملات المشفرة ارتفع إلى 147 شركة

أصدر أول تقرير بحثي عن العملات المشفرة وسط اهتمام مؤسسي "متزايد"

نشر في: آخر تحديث:

أطلق بنك أوف أميركا تغطية بحثية للعملات المشفرة والأصول الرقمية بسبب "الاهتمام المؤسسي المتزايد" والشهية الهائلة بين العملاء الأفراد.

وقال رئيس الأبحاث العالمية في بنك أوف أميركا للأوراق المالية، كانديس براوننغ لـ"بلومبرغ": "إذا نظرت إلى عدد الشركات التي تذكر العملات المشفرة في مكالمات أرباحها، فقد ارتفع هذا العدد من حوالي 17 في العام الماضي إلى حوالي 147 في الربع الأخير".

وأضاف براوننغ، "لا يتوقف الأمر عند بيتكوين بعد الآن، إنها أصول رقمية وتخلق نظاماً بيئياً كاملاً للشركات الجديدة والفرص الجديدة والتطبيقات الجديدة".

وبعد اتجاه هبوطي، شهدت بيتكوين الأسبوع الماضي واحدة من أكبر ارتفاعاتها اليومية خلال أشهر بعد تعليقات رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول بأن البنك المركزي لن يحظر العملات المشفرة. وفي مسيرة صادمة، حذت العملات الرقمية الأخرى حذوها.

قال براوننغ: "هذا آخذ في الازدياد، هذا هو الاتجاه السائد، وليس فقط بيتكوين".

وأوضحت الشركة أن التغطية البحثية الخاصة بالعملات المشفرة في بنك أوف أميركا يرأسها المحلل التكنولوجي السابق الكيش شاه.