.
.
.
.
اقتصاد السعودية

فيديكس تقدم خدماتها مباشرة في السعودية وتستثمر 400 مليون دولار

الشركة تتعهد بمواصلة التعاون مع شركائها في المملكة

نشر في: آخر تحديث:

كشفت شركة فيديكس إكسبريس FedEx Express، وهي شركة خدمات توصيل تابعة لشركة FedEx Corp، عن تحولها إلى الخدمات المباشرة في المملكة العربية السعودية لتلبية الطلب المتزايد على النقل الدولي في المملكة العربية السعودية.

وستستثمر الشركة أكثر من 1.5 مليار ريال سعودي (400 مليون دولار)، في الاقتصاد السعودي على مدى السنوات العشر القادمة من خلال إدارة المواهب والعمليات المحلية والبنية التحتية.

وقالت الشركة في بيان، إن هذا الاستثمار سيعيد تأكيد التزام الشركة بالنمو الاقتصادي غير النفطي للبلاد، بما يتماشى مع أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030، و"برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية" الذي يسعى إلى زيادة الصادرات غير النفطية إلى أكثر من تريليون ريال سعودي، حوالي 266 مليار دولار.

وتعمل فيديكس إكسبريس على تسهيل التجارة في المملكة العربية السعودية منذ عام 1994، حيث تقدم حلولاً واتصالات دولية من خلال مزودي الخدمة المحليين، وآخرها من خلال ساب إكسبريس. فيما سيساعد وجود الشركة المباشر في السعودية، الشركات المحلية على التجارة بسهولة وتوسيع نطاق وصولها إلى أكثر من 220 دولة ومنطقة تخدمها FedEx.

من جانبه، قال الرئيس الإقليمي لشركة فيديكس إكسبريس للشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وأفريقيا، جاك موهس، في بيان: "سيتمكن عملاؤنا من الاستفادة من أدوات FedEx الرقمية ومجموعة خدمات أوسع. كما سيساعد هذا التوسع الاستراتيجي في المملكة الشركات السعودية على التواصل مع أسواق جديدة وعملاء في جميع أنحاء العالم، ودعم أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 لتنويع الاقتصاد الوطني.

وتابع، "بالإضافة إلى التزامنا بالاقتصاد السعودي، نرى أن فيديكس إكسبريس تلعب دوراً مهماً في تطوير بيئة الشركات الصغيرة والمتوسطة في المملكة العربية السعودية، والتي تشكل العمود الفقري للاقتصاد، وتمثل 99٪ من القطاع الخاص في المملكة العربية السعودية".

وستواصل FedEx Express العمل عن كثب مع ساب إكسبريس SAB Express لتوفير خدمات الاستلام والتسليم والتخليص الجمركي في جميع أنحاء البلاد.

بدوره، قال رئيس مجلس إدارة ساب إكسبريس، صلاح البلوي: "يسعدنا مواصلة دعم فيديكس إكسبريس في المملكة العربية السعودية في رحلة النمو، والانضمام إليهم في لعب دور حاسم في تطوير البنية التحتية اللوجستية في المملكة العربية السعودية، بما يتماشى مع تنسيق الدولة في الجهود والاستراتيجية في تنويع الاقتصاد. حيث يعد قطاع الخدمات اللوجستية مساهماً رئيسياً في التوظيف والاستثمار والنمو الاقتصادي العام في المملكة".

بموجب رؤية المملكة العربية السعودية 2030، تلتزم المملكة بزيادة سعة الشحن الجوي الإجمالية.

وتعهدت الشركة بخبرتها الممتدة لما يقرب من 50 عاماً، دعم المتطلبات التجارية لقطاعات الرعاية الصحية والتجارة الإلكترونية والتكنولوجيا والطاقة والفضاء والسيارات والبتروكيماويات.