.
.
.
.
لقاح كورونا

لقاح "موديرنا" يدخل 3 أشخاص جدد إلى قائمة الـ 400 الأغنى في أميركا

شهد أثرياء أميركا الـ 400 زيادة في ثروتهم الجماعية بنسبة 40% خلال العام الماضي

نشر في: آخر تحديث:

أدخلت المكاسب المالية غير المتوقعة التي حققتها شركة موديرنا، وهي شركة التكنولوجيا الحيوية التي تقف وراء أحد أشهر لقاحات كوفيد-19، ثلاثة أسماء جديدة إلى قائمة مجلة فوربس لأغنى 400 شخص في الولايات المتحدة.

بالاستناد إلى أسعار الأسهم وأسعار الصرف منذ أوائل سبتمبر، أضافت قائمة المجلة نوبار أفيان، رئيس مجلس إدارة شركة موديرنا والشريك المؤسس، وروبرت لانجر، الأستاذ في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا والمؤسس المشارك لـ"موديرنا"، وتيموثي سبرينغر، الأستاذ بكلية الطب في جامعة هارفارد والمستثمر الأول في الشركة.

لقد شكلت جائحة فيروس كورونا كارثة اقتصادية في معظم أنحاء العالم، لكن الأغنياء حققوا نتائج جيدة، وبحسب ما أشارت إليه "فوربس" عندما نشرت القائمة يوم الثلاثاء الماضي، شهد أثرياء أميركا الـ 400 زيادة في ثروتهم الجماعية بنسبة 40% خلال العام الماضي.

تصنع موديرنا أحد اللقاحات الثلاثة المصرح باستخدامها في الولايات المتحدة. ويقع مقرها الرئيسي في كامبريدج، ماساتشوستس، وقد تأسست الشركة في عام 2010 بهدف تقديم المنتجات المتعلقة بتقنية RNA إلى السوق. ومنتجها التجاري الوحيد هو لقاح كوفيد-19، الذي خصصت الحكومة الأميركية له مليار دولار لدعم التصميم والاختبار.

ومع شراء البلدان حول العالم لأكبر قدر ممكن من اللقاحات، تجاوز تقييم شركة موديرنا 100 مليار دولار هذا الصيف.

كان سعر سهم الشركة يوم أمس الأربعاء، أعلى بأكثر من أربعة أضعاف قيمته في نفس الوقت من العام الماضي، على الرغم من انخفاض أسعار السهم مع تراجع كبير بنحو 18% في الأسبوع الماضي وحده. وجاء معظم هذا الانخفاض يوم الجمعة، بعد أن قالت شركة الأدوية العملاقة "ميرك" إن دواءها الجديد لعلاج كوفيد-19 قلل من خطر الاستشفاء والوفاة بنحو 50%. وتخطط شركة ميرك للحصول على إذن استخدام فيدرالي طارئ للأقراص المضادة للفيروسات.

أدى هذا الانخفاض إلى تراجع كبير في قيمة ثروات أصحاب المليارات الثلاثة من موديرنا. وكان الدكتور سبرينغر في المركز 176 على القائمة وبلغت ثروته 5.9 مليار دولار عندما أجريت حسابات فوربس في 3 سبتمبر، وهو رقم انخفض إلى 4.6 مليار دولار يوم الأربعاء. وتراجعت القيمة المبلغ عنها لثروة السيد أفيان، رقم 212 في القائمة، من 5 مليارات دولار إلى 3.8 مليار دولار. وقالت فوربس إن ثروة الدكتور لانجر، رقم 222، تراجعت هي الأخرى من 4.9 مليار دولار إلى 3.7 مليار دولار.

تم إعطاء أكثر من 283 مليون جرعة من لقاح موديرنا في ما يقرب من 40 دولة، حتى الآن، وأبلغت الشركة عن بيانات توزيع اللقاح الخاصة بها إلى مشروع Our World in Data في جامعة أكسفورد، وقد تضخمت عائداتها منذ انتشار اللقاح على نطاق واسع، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز".

وقالت شركة موديرنا في أحدث بياناتها المالية إن إجمالي إيراداتها بلغ 4.4 مليار دولار للأشهر الثلاثة المنتهية في 30 يونيو 2021، مقارنة بـ 67 مليون دولار للفترة نفسها من عام 2020. وكان صافي الدخل للأشهر الستة المنتهية في 30 يونيو 2021 عند 4 مليارات دولار مقارنة بخسارة صافية قدرها 241 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2020.