.
.
.
.
شركات

أزمة تطال أكبر صانع للأحذية الرياضية في العالم.. هل تفرغ المتاجر؟

Nike وAdidas.. من بين عملاء شركة Pou Chen الفيتنامية

نشر في: آخر تحديث:

فشل عشرات الآلاف من الموظفين في العودة إلى العمل في وحدة فيتنامية تابعة لأكبر صانع للأحذية الرياضية في العالم، مما يعرض خطط العودة إلى الإنتاج الكامل الشهر المقبل للخطر.

عاد فقط من 20% إلى 30% من العمال إلى مركز عمليات شركة صناعة الأحذية التايوانية Pou Chen Corp في مدينة Ho Chi Minh، عندما أعيد افتتاحه يوم الأربعاء، بحسب ما ذكره Zing News.

وقال الموقع الإخباري، نقلاً عن رئيس نقابة عمال الشركة، إن هذا يعني أن أكثر من 40 ألف عامل لم يعودوا بعد.

ومن بين عملاء Pou Chen شركة Nike Inc وAdidas AG.

عاد الآلاف من العمال المهاجرين الفيتناميين إلى مقاطعاتهم الأصلية خلال الوباء، والشركة غير متأكدة مما إذا كان بإمكانها زيادة عدد الموظفين للعمل بكامل طاقتها كما هو مخطط له في منتصف نوفمبر، وفقًا للتقرير.

وحذرت الحكومة الفيتنامية من أن ملايين العمال المهاجرين قد يفرون من قلب البلاد الصناعي حول مدينة هوشي منه، مما يؤدي إلى تفاقم التوترات في سلسلة التوريد العالمية المضطربة بالفعل، في وقت يستعد تجار التجزئة الغربيون لموسم التسوق الرئيسي في عيد الميلاد.

يضاف هذا التهديد إلى أشهر من الضغط على سلاسل التوريد الصناعية العالمية، حيث أجبرت جائحة كوفيد-19 المصانع والموانئ على الإغلاق في جميع أنحاء آسيا، المنتج الرئيسي لرقائق الكمبيوتر والمواد الخام والسلع الاستهلاكية الجاهزة مثل الأحذية الرياضية وألعاب الأطفال والسيارات.

ولم يذكر تقرير Zing News ما إذا كان العمال قد غادروا مصانع Pou Chen في المقاطعات المجاورة مثل Dong Nai وTay Ninh وTien Giang.