.
.
.
.
صندوق الاستثمارات

شركة "علم" للعربية: الجهات الحكومية حريصة على تسريع التحول الرقمي

قدر نسبة الزيادة في الإنفاق بـ 6.5% مقارنة بالعام الماضي

نشر في: آخر تحديث:

قال المتحدث الرسمي لشركة "علم" المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، ماجد بن سعد العريفي، في مقابلة مع "العربية"، إنه بالنظر إلى مرور العالم بجائحة كورونا خلال العام الماضي وأثر التقنية على الإنسان بشكل مباشر فإن الشركة تقدم خدمات المستفيد منها في النهاية هو الإنسان، واخترنا شعارنا ليوحي بأن الرقمنة في صالح تسهيل حياة الإنسان.

وأضاف العريفي، أننا في المرحلة الحالية نظرا لأهمية القطاع الرقمي في المنطقة بشكل عام والمملكة بشكل خاص، لا سيما أن المملكة قطعت أشواطاً كبيرة للاستفادة من البيانات، والرقمنة ليست تقديم خدمات إلكترونية فقط لكنها حصيلة البيانات والاستفادة منها.

وأوضح أن شركة علم تمكنت من تقديم خدمات للحكومة والقطاع الخاص وكان لها دور أساسي في تطوير الخدمات وجعلها أكثر سهولة.

وأشار إلى أن فيروس كورونا أثر على الكثير من الجهات والقطاعات الحكومية وجعلها تتحرك بسرعة للإنفاق بشكل كبير والتحول إلى الرقمنة، وتقدر نسبة الزيادة في الإنفاق خلال العام الجاري بـ 6.5% مقارنة بالعام الماضي.

وأوضح أن الحرص ارتفع لدى الجهات للتحول الرقمي لتحقيق مستوى معقول من التباعد الاجتماعي، وعلى صعيد شركة "علم"، فإنها تعمل على مبادرات خاصة منها لخدمة القطاع الصحي وتقديم اللقاحات والفحص الطبي للفيروس

وأطلقت الشركة مؤخراً مع هيئة التخصصات الطبية منصة مستمر لتوثيق إجراءات إصدار الشهادات الطبية.

وأشار إلى أن أثر كوفيد دفع بمجال الرقمنة وفتح آفاق كبيرة للشركة والشركات المنافسة، وتعمل الشركة في القطاع الخاص ومع البنوك وشركات السيارات، وتقدم خدمة موجز الخاصة بالمركبات وهي خدمة موثقة تعطي معلومات كافية عن السيارة بالإضافة إلى خدمات أخرى لربط القطاع الخاص.

انطلقت أمس في دبي فعاليات الدورة الـ41 أسبوع جيتكس للتقنية وسط حضور لشركات التكنولوجية المختلفة على مستوى المنطقة العربية والعالم.

وتشارك شركة "عِلم" السعودية في معرض جايتكس بهدف استعراض أبرز حلولها الذكية ومنصاتها لتوسيع نطاق المستفيدين من خدماتها وحلولها الرقمية المتكاملة، خاصة في مجالات تحليل البيانات والإدارة الذكية للمشاريع بالاعتماد على التكنولوجيا المتقدمة.