.
.
.
.
سوق السعودية

موبايلي للعربية: نتوقع تأثر قطاع الاتصالات بالإيجاب مع عودة السفر تدريجياً

حققت صافي أرباح في الربع الثالث من العام الجاري هي الأعلى في نحو 7 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التنفيذي للمالية في شركة اتحاد اتصالات- "موبايلي"، خالد أبانمي، إن شركة موبايلي، حققت صافي أرباح في الربع الثالث من العام الجاري، هي الأعلى في نحو 7 سنوات، وجاءت إيرادات التسعة أشهر من العام الجاري أعلى من إيراداتها بالفترة المماثلة من 2020.

وأضاف أبانمي، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الثلاثاء، إن الربع الثالث من 2021، شهد تراجعا هامشيا في الإيرادات بسبب انخفاض مبيعات الأجهزة، وهو تراجع موسمي كان يعوض دائماً بالحج والعمرة في الربع الثالث من العام الجاري، لكن ذلك لم يحدث بسبب تداعيات جائحة كورونا وانقطاع السفر، لكن إيرادات التسعة أشهر الأولى من العام الجاري شهدت ارتفاع الإيرادات بنسبة 40%.

وتوقع الرئيس التنفيذي للمالية في شركة موبايلي، تأثير إيجابي لتخفيف الإجراءات الاحترازية على قطاع الاتصالات مع عودة قطاع السفر تدريجيا وبالتالي سيوجد طلب بقطاع الأفراد على خدمات موبايلي وسيكون له جانب إيجابي، لاسيما أن إجراءات الدولة خففت تأثير الجائحة في الربعين الماضيين، ونتوقع أن تكون الأرقام أفضل في العام المقبل بالنظر إلى أعداد المسافرين والحج والعمرة.

وأشار أبانمي إلى أنه منذ عام 2019 بدأت الشركة في تخفيف تكلفة الإقراض عبر استراتيجية مستمرة لتعظيم صافي القروض، وانخفض صافي القروض في الربع الثالث من العام الجاري على أساس سنوي بنحو مليار ريال وهو ما يخفض من أي مخاطر لزيادة الفائدة على الشركة مستقبلاً.

وقال إن الشركة مستمرة مدفوعة بتدفقاتها النقدية التشغيلية وزيادتها مستقبلاً، في ظل عودة توزيعات الأرباح بعد 6 سنوات، مع مواصلة الاستثمار في البنية التحتية للمحافظة على النمو في كافة قطاعات الشركة.

وأضاف خالد أبانمي، إنه منذ انطلاق استراتيجية الشركة في 2019، الخاصة بالجيل الخامس أطلقت الشركة مبادرة دبلومة الجيل الخامس، ولدى الشركة استراتيجية متكاملة للاستثمار في البنية التحتية لزيادة الإيرادات والحصة السوقية، وتوزيعات الأرباح، بجانب تخفيض تكلفة نفقات الإقراض، والاستراتيجية مستمرة وأتت ثمارها في تحسين كفاءة العمليات.

أظهرت النتائج المالية الأولية لشركة اتحاد اتصالات "موبايلي"، ارتفاع صافي الربح بعد الزكاة والضريبة بنسبة 25.57% في الربع الثالث من عام 2021، إلى 281 مليون ريال، مقارنة مع صافي ربح قدره 222 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق.

وعلى صعيد فترة التسعة أشهر من 2021، ارتفع صافي الأرباح إلى 751 مليون ريال، مقارنة مع 537 مليون ريال في التسعة أشهر المماثلة من عام 2020، بارتفاع 39.8%.