.
.
.
.
خاص

فيسبوك لـ "العربية.نت": استثمارتنا في الإنترنت تضيف 200 مليار دولار للاقتصاد

قالت إن كابل 2Africa يدخل الخدمة في نهاية 2023.. وألكاتل بدأت في تصنيعه

نشر في: آخر تحديث:

قالت مديرة البنية التحتية للشبكات في الأسواق الناشئة بشركة فيسبوك، أليكس أيم، إن الشركة ابتكرت تقنية جديدة تخفض تكلفة الإنترنت بنحو 30% في الدول النامية، فيما تصل نسبة الخفض باستخدام تلك التقنية في البلدان المتقدمة بنحو 15%.

وأضافت في لقاء مع "العربية.نت" إن الروبوت بوميكس Bombyx الذي أعلنت عنه الشركة قبل أيام، سيساهم في تقليص تكلفة توصيل ألياف الإنترنت بين دولارين إلى 3 دولارات للمتر في البلدان النامية.

ويقوم الروبوت بوضع ألياف الإنترنت حول ألياف الكهرباء المعلقة في الهواء دون تدخل بشري، وهو ما يسرع في عملية مد الآلياف ويقلص من تكلفتها.

بومكيس الروبوت الذي يلف أسلاك الإنترنت حول أسلاك الكهرباء
بومكيس الروبوت الذي يلف أسلاك الإنترنت حول أسلاك الكهرباء

وأوضحت أيم أن تكاليف تمديد ألياف الإنترنت يعد من الأمور مرتفعة التكلفة في عمليات نشر الإنترنت، وتبلغ تكلفته في البلدان النامية حوالي 10 دولارات للمتر، فيما ترتفع التكلفة إلى 20 دولارا أو أكثر للمتر. وأشارت إلى أن هذا السعر هو متوسط سعر تمديد ألياف الإنترنت فوق الأرض أو تحتها.

وفيما يتعلق بتقنية Terragraph، قالت إن فيسبوك ستتيح الحقوق الفكرية له مجانا لمصنعي الاتصالات المعتمدين الذين يعملون معها، مشيرة إلى أن هؤلاء المصنعين يعملون مع مزودي الخدمات المحليين لجلب تليغراف إلى المنطقة.

وفيما يتعلق بكابل 2Africa، الذي تشارك فيسبوك مع شركات الاتصالات العربية والعالمية لتمديده تحت سطح البحر، قالت إنه منذ الإعلان عن الكابل في 2020، وتم إنجاز خطوات مهمة بشأن الإعداد والتحضير لنشره، متوقعة أن يدخل الكابل إلى الخدمة في نهاية 2023.

وتابعت: "أغلب أنشطة مسح الطرق البحرية التي سيتم تمديد الكابل عبرها اكتملت".

وأوضحت في حديثها لـ "العربية.نت" أن شركة ألكاتل للكابلات البحرية بدأت في تصنيع الكابلات وبناء وحدات إعادة الإرسال في مصنعيها في كاليه وغرينتش، لبدء تمديد أول قطاع من هذا الكابل في 2022.

وفي سبتمبر الماضي، أعلن تحالف 2Africa الذي يتكون من "شركة الصين الدولية لخدمات المحمول" و"فيسبوك" وشركة "إم.تي.إن غلوبال كونكت" وشركة "أورنج" وشركة الاتصالات السعودية والشركة المصرية للاتصالات وشركة "فودافون" وشركة "وايوك" عن، إضافة قطاع جديدة للكابل البحري للإنترنت 2Africa تحت اسم2Africa PEARLS ، والذي سيمتد نحو منطقة الخليج العربية والهند وباكستان.

وبهذه الإضافة الجديدة، سيزيد طول كابل 2Africa لأكثر من 45 ألف كيلومتر، ما يجعله اليوم أطول نظام كابلات بحرية لخدمات الإنترنت على مستوى العالم.

خريطة كابل 2Africa والدول التي يمر بها
خريطة كابل 2Africa والدول التي يمر بها

وقالت أيم إن كابل 2Africa سيربط ثلاث قارات هي أفريقيا وأوروبا وآسيا عبر مصر، وسيضيف نقاط إنزال حيوية في كل من عُمان والإمارات وقطر والبحرين والكويت والعراق وباكستان والهند ونقطة إنزال رابعة في السعودية.

ويخطط تحالف 2Africa لتوفير ربط دولي سلس إلى نحو 1.2 مليار شخص. ومع القطاع الجديد 2Africa PEARLS، سيوفر كابل 2Africa ربطا دوليا إلى 1.8 مليار شخص إضافي، بإجمالي نحو 3 مليارات شخص يمثلون 36% من سكان العالم.

وأشارت أيم إلى أن الكابل البحري 2africa يساهم في نقل كمية من الإنترنت بثلاث أضعاف من تلك الموجودة حاليا.

وذكرت أن الشركة استثمرت أيضا في نوعية الألياف الناقلة للإنترنت، مشيرة إلى أن ألياف الإنترنت مازلت هي الوسيلة الأسرع لنقل الإنترنت والتي تنقل مساحات عالية مقارنة بالأقمار الصناعية.

وأشارت إلى أن فيسبوك تعاقدت مع شركات أبحاث لمعرفة تأثير برامجها المتعلقة بتوصيل الإنترنت، ووجدت أن هذه البرامج التي تتضمن كابل أفريقيا وأميركا اللاتينية ومنطقة آسيا المحيط الهادئ ستساهم في توليد نحو 200 مليار دولار من النمو الاقتصادي في تلك المناطق.