.
.
.
.
سيارات كهربائية

إيفرغراند تقترب من بيع شركة تابعة لوحدتها للسيارات الكهربائية

المجموعة الصينية تتخلص من الأصول في محاولة لتجنب أزمة السيولة

نشر في: آخر تحديث:

اقتربت وحدة السيارات التابعة لمجموعة تشاينا إيفرغراند غروب، من بيع شركة بروتيان إليكتريك Protean Electric الناشئة في المملكة المتحدة إلى شركة بيديو Bedeo للتنقل الإلكتروني.

وقالت مصادر لوكالة "بلومبرغ"، إن تخارج China Evergrande NEV، من استثمارها في المملكة المتحدة قد يتم في أقرب وقت يوم الخميس.

وستساعد الصفقة شركة Bedeo التي تركز على أوروبا، والتي توفر المركبات التجارية الخفيفة وتعمل على تكنولوجيا للوصول إلى انبعاثات كربونية صفرية، على التوسع في آسيا والولايات المتحدة. فيما لم توضح المصادر القيمة المتوقعة للصفقة.

وتصنع بروتيان، بقيادة الرئيس التنفيذي أندرو وايتهيد، المصمم السابق لمحركات سباقات الفورمولا 1 لشركة هوندا موتور، محرك يعمل داخل العجلات تُستخدم في السيارات الكهربائية والمركبات ذاتية القيادة والشاحنات التجارية. ويعمل بالشركة حوالي 150 موظفاً منتشرين بين المملكة المتحدة والصين والولايات المتحدة وقد تم إصدار أكثر من 200 براءة اختراع.

فيما تراجعت أسهم Evergrande NEV، التي تبلغ قيمتها السوقية 4.4 مليار دولار، بنسبة 2.5% في تعاملات هونغ كونغ اليوم الخميس.

واشترت شركة إيفرغراند شركة Protean في عام 2019 مقابل 58 مليون دولار، وهي جزء من سلسلة من الصفقات التي أبرمتها شركة التطوير العقاري الصينية مع دخولها في مجال السيارات الكهربائية، وفقاً لتقريرها السنوي في ذلك العام. حيث أنفقت مليارات الدولارات على عمليات الاستحواذ هذه، بما في ذلك الاستحواذ على البقايا التي تم إنقاذها من شركة Saab Automobile المفلسة.

وتأتي الصفقة في ظل بحث إيفرغراند لسداد ديون هي الأكبر في العالم، حيث تبلغ 300 مليار دولار.

من جانبها، قامت شركة Bedeo، التي أسسها المهندس التركي عثمان بوينر، بتطوير مجموعات نقل الحركة للسيارات الكهربائية وتسعى إلى توسيع استخدام تقنيتها في القطاعين البحري والطيران.