.
.
.
.
سوق دبي

"دبي للاستثمار" للعربية: جزء من 3 مليارات درهم توجّه لطروحات الإمارات والسعودية

ديون الشركة بلغت 7 مليارات درهم

نشر في: آخر تحديث:

قال نائب رئيس مجلس الإدارة وكبير المسؤولين التنفيذيين في شركة دبي للاستثمار، خالد بن كلبان، إن إجمالي السيولة لدى الشركة تبلغ حاليا 3 مليارات درهم، فيما يصل حجم المديونية إلى 7 مليارات درهم.

وأضاف في حديثه لـ"العربية" أن السيولة لدى الشركة تتمثل في النقدية والودائع لدى البنوك، بجانب أصول يسهل تسييلها.

وأشار إلى أن نسبة الدين بالشركة تبلغ 7 مليارات درهم تمثل 30 إلى 33% من إجمالي الأصول، مشيرا إلى أن الشركة تسعى إلى خفض تلك المديونية الفترة المقبلة.

وأوضح أن الشركة لجأت إلى الاستدانة لأن أسعار الفائدة كانت معقولة والشركة تحقق عائد ربح هامشيا جيدا من قروض البنوك.

الطروحات

وذكر بن كلبان أنه نظرا للأوضاع الحالية في السوق وتوجه الحكومات لتخصيص بعض الشركات التابعة لها وطرحها في الأسواق المالية، فإن هذا يشجع الشركة على الاستثمار في تلك الشركات.

وأشار إلى أن جزءا من السيولة لدى الشركة سيتم توظيفه في الطروحات الأولية في أسواق دبي وأبوظبي والسعودية.

وذكر أن الشركة تسعى للتركيز على الاستثمار في مجالي التعليم والصحة.

وأوضح أن شركته تسعى إلى تنشيط الصندوق العقاري التابع لشركة مال كابيتال، عبر الدخول في فرصتين استثماريتين بقيمة 600 مليون درهم.

ورفض بن كلبان التعليم على قضية شركة ماركة التابعة لشركته، موضحا أن قضية الشركة وإفلاسها متداول في المحاكم حاليا، ولا يمكنه التعليق عليه.

وانخفضت أرباح دبي للاستثمار بنسبة 28% في الربع الثالث من العام الحالي، لتصل إلى نحو 154 مليون درهم.

وجاءت النتائج أعلى من توقعات المحللين البالغة نحو 105 ملايين درهم، فيما ارتفعت أرباح الشركة بحوالي 9% خلال فترة تسعة أشهر لتصل إلى 456 مليون درهم.