.
.
.
.
طاقة

غازبروم تكشف عن خطة لإرسال الغاز الروسي إلى مخازن الاتحاد الأوروبي

أسعار الغاز تتراجع وسط مؤشرات على وصول إمدادات روسية إضافية

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة غازبروم الروسية، إنها تدشن خطة لإرسال الغاز إلى خمس منشآت تخزين أوروبية في نوفمبر، للوفاء بوعد قطعه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، للقارة المتعطشة للطاقة الشهر الماضي.

وأضافت الشركة في بيان: "تم تحديد الأحجام وطرق نقل الغاز". وقبل أسبوعين، أمر بوتين غازبروم بالتركيز على إعادة تعبئة مخزوناتها في ألمانيا والنمسا اعتباراً من 8 نوفمبر، بعد الانتهاء من حملة التخزين الروسية.

يأتي ذلك، فيما تضاعفت أسعار الغاز الأوروبية أكثر من ثلاثة أضعاف هذا العام، مع إبقاء روسيا القيود على الإمدادات وتحويل شحنات الغاز الطبيعي المسال إلى آسيا. ونتيجة لذلك، بدأت المخزونات موسم التدفئة عند أدنى مستوى موسمي لها منذ أكثر من عقد.

وانخفض سعر الغاز القياسي الإقليمي يوم الثلاثاء، وسط مؤشرات على وصول المزيد من الغاز الروسي.

على الجانب الآخر، حجزت شركة غازبروم 10 ملايين متر مكعب إضافية يومياً من سعة خط الأنابيب على الحدود الأوكرانية السلوفاكية، وفقاً لمشغل نظام النقل الأوكراني. كما تتدفق الإمدادات عبر خط أنابيب يامال - أوروبا غرباً من بولندا إلى ألمانيا، لتستأنف مسارها الطبيعي بعد أن انعكس الاتجاه في أواخر أكتوبر وأوائل نوفمبر.

كما أرسلت غازبروم بعض الوقود إلى منشآتها التخزينية الألمانية خلال عطلة نهاية الأسبوع وتتواصل بعض عمليات التزويد، وإن كان ذلك بمستويات أقل، وفقاً لبيانات من وحدتها أستورا.