.
.
.
.
ثروات

مصرفية سابقة تركت عملها لتنضم لأثرياء العالم عبر شركتها الناشئة

ثروتها وصلت إلى 7 مليارات دولار

نشر في: آخر تحديث:

باتت فالغوني نايار، التي تمتلك حوالي نصف شركة نايكا Nykaa، أغنى مليارديرة عصامية في الهند مع ثروة تقدر بنحو 7 مليارات دولار، بعد أن تضاعفت أسهم الشركة تقريباً في أول تداول لها اليوم الأربعاء.

جاء ذلك، بعد أن أصبحت الشركة الأم لـ نايكا FSN E-Commerce Ventures، أول يونيكورن بقيادة امرأة في الهند تدرج في البورصة. حيث تم تسعير طرحها العام الأولي بالحد الأعلى من النطاق السعري، وقامت بجمع 53.5 مليار روبية (722 مليون دولار)، فيما ارتفع السهم بنسبة 96% في أول أيام تداوله في مومباي.

بدأت نايار رحلتها، تاركة منصب رفيع في أحد البنوك الاستثمارية في الهند، والتي كانت على رأسه، في عام 2012، وقبل شهور فقط من بلوغها سن الخمسين.

ومنذ ذلك الحين، نمت الشركة الناشئة لتصبح شركة البيع بالتجزئة الرائدة في مجال مستحضرات التجميل في البلاد، وعززت المبيعات عبر الإنترنت من خلال مقاطع فيديو توضيحية نفذها ممثلو ومشاهير بوليوود كما تمتلك أكثر من 70 متجراً فعلياً.

وتعني كلمة نايكا باللغة السنسكريتية، "البطلة". وزادت مبيعات الشركة بنسبة 35% لتصل إلى 330 مليون دولار في العام المنتهي في مارس، وفقاً لنشرة الطرح.

وتمتلك نايار حصتها في شركتها من خلال صندوقين عائليين و7 كيانات مرتبطة أخرى.

وفي حين أن نايار هي أغنى مليارديرة عصامية في الهند، فإن سافيتري جيندال، التي تسيطر على مجموعة OP Jindal Group التي أسسها زوجها الراحل، هي أغنى امرأة في البلاد. وتقدر ثروتها بـ 12.9 مليار دولار، وفقاً لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات.