.
.
.
.
إعمار

مؤسس "إعمار" للعربية: نتطلع لبيع 50% من "نمشي" لمستثمرين محليين وأجانب

نفى نية بيع هذه الحصة عن طريق شركة من نوع "SPAC"

نشر في: آخر تحديث:

كشف مؤسس شركة إعمار، محمد العبار، عن تطلع الشركة لبيع 50% أو أكثر من منصة "نمشي" لمستثمرين أجانب ومحليين من ذوي الخبرة في مجال التجارة الإلكترونية.

وأكد العبار، في مقابلة مع "العربية"، أنه لن يتم ذلك عبر بيع حصة في "نمشي" عن طريق ما يسمى بشركات الأغراض الخاصة أو "SPAC".

وأضاف أن الشركات الناشئة العاملة في التجارة الإلكترونية، تحتاج إلى الخبرة أكثر من التمويل، وشركة إعمار لديها التمويل، لكنها تبحث عن مشاركة قوية من شركات متخصصة لديها الخبرة في التجارة الإلكترونية.

وبشأن الربحية، قال محمد العبار، إن شركات التجارة الإلكترونية تأخذ مدة تتراوح بين 7 إلى 13 سنة للوصول إلى الربحية، لافتاً إلى أن شركة أمازون استمرت 20 عاماً دون تحقيق أرباح.

وكانت وكالة "رويترز" للأنباء، قد نقلت عن مصادر أن شركة إعمار في دبي اختارت بنك الإمارات دبي الوطني ENBD لتقديم المشورة لها بشأن بيع منصة نمشي الإلكترونية لتجارة الأزياء.

اشترت إعمار مولز، ذراع التجزئة لأكبر مطور في دبي، إعمار العقارية، حصة 51% في نمشي من Global Fashion Groupمقابل 151 مليون دولار في 2017 وحصة الـ 49% المتبقية في 2019 بحوالي 130 مليون دولار.

وقالت مصادر لرويترز الشهر الماضي إن إعمار تدرس الآن خيارات لبيع الشركة إما من خلال بيع كامل أو من خلال إدراج في الخارج عبر شركة استحواذ ذات أغراض خاصة (SPAC).

وأضاف العبار لـ "العربية" أن تراجع هوامش الربحية جاء بسبب انخفاض دخل المراكز التجارية والضيافة مطلع 2021.

وبين مؤسس إعمار أن أسعار العقارات في دبي لا تزال أقل بكثير من نظيرتها في الأسواق العالمي، مضيفا أن هناك ارتفاعا في أسعار العقارات في دبي بنسبة تتراوح بين 20% و25% في 2021.

وحول إذا ما كان سيتم رفع توزيعات الأرباح بعد دمج إعمار مع إعمار مولز، ذكر أنه لا توجد توجهات برفع التوزيعات لهذا العام، مؤكدا أن الشركة تستهدف تحسين القيمة للسنوات القادمة.

وأفاد بأن رفع توزيعات الأرباح هو قرار يعود لمجلس الإدارة والمساهمين.