.
.
.
.
تكنولوجيا

أبوظبي تبدأ تجارب السيارات بدون سائق للمرة الأولى في الشرق الأوسط

5 سيارات ضمن التجربة الأولى وتطبيق لطلب السيارات عن بعد

نشر في: آخر تحديث:

تخطط إحدى الشركات المدعومة من "مبادلة للاستثمار" في أبوظبي، لبدء تجارب أول خدمة نقل تشاركي بدون سائق في الشرق الأوسط هذا الشهر، بهدف تعميمها في النهاية في جميع أنحاء الإمارات.

وستبدأ وحدة "بيانات" التابعة لمجموعة G42 بخمس سيارات في جزيرة ياس، وسيكون على عجلة القيادة داخل السيارات ضابط سلامة، على أن يتم نقل الركاب بين 9 محطات، بما في ذلك الفنادق ومراكز التسوق.

وستشمل المرحلة الثانية المزيد من المركبات في مواقع متعددة في جميع أنحاء أبوظبي، حيث تتوقع G42 إطلاق تطبيق لاستدعاء السيارات عند تعميم البرنامج، وتخطط لإتاحة تقنية الأجهزة للشراء حتى يمكن تثبيتها على مركبات أخرى.

ووقعت "بيانات" اتفاقية لبدء تجارب المركبات ذاتية القيادة في مارس، ووافق رئيس الوزراء الإماراتي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على اختبار المركبات ذاتية القيادة هذا الشهر.

وفي وقت سابق من هذا العام، وقعت شركة Cruise LLC، وهي وحدة السيارات ذاتية القيادة التي تدعمها شركة جنرال موتورز ومعظمها مملوك لها، صفقة لبدء تشغيل سيارات الأجرة ذاتية القيادة في دبي في عام 2023. وستبدأ الشركة في تشغيل عدد صغير من المركبات خلال عامين، وتخطط لتشغيل 4000 سيارة أجرة من طراز Origin بدون سائق بحلول عام 2030.

مجموعة G42

تمتد عمليات مجموعة G42 وهي شركة ذكاء اصطناعي وحوسبة سحابية، من الطاقة إلى الرعاية الصحية، ويرأس مجلس إدارتها الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن القومي.

وفي وقت سابق من هذا العام، وقعت G42 صفقة لتصنيع ملايين الجرعات من لقاح سينوفارم الصيني في الإمارات. فيما استحوذت مبادلة على حصة في الشركة العام الماضي.