.
.
.
.
ترمب

سيناتور جمهوري يستقيل من الكونغرس لقيادة شركة ترمب الإعلامية

منحه ترمب وسام الحرية الرئاسي قبل انتهاء ولايته

نشر في: آخر تحديث:

يستعد السيناتور الجمهوري، ديفين نونيس، للاستقالة من الكونغرس ليصبح الرئيس التنفيذي لشركة التواصل الاجتماعي الوليدة للرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب الشهر المقبل.

وقالت الشركة في بيان صحفي، إن نونيس، أكبر عضو جمهوري في لجنة الاستخبارات بمجلس النواب، سيتولى منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة ترمب للإعلام والتكنولوجيا، أو TMTG، في يناير.

جاء البيان الصحفي بعد ساعات من كشف وثائق أن شركة الاستحواذ ذات الأغراض الخاصة - أو SPAC - التي تخطط للاندماج مع شركة ترمب تخضع للتحقيق من قبل لجنة الأوراق المالية والبورصات، حيث طلبت لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) ومنظم آخر من شركة الشيكات البيضاء DWAC، الحصول على معلومات حول الفترة التي سبقت الصفقة مع TMTG التي سيتم الإعلان عنها.

وارتفعت أسهم DWAC بأكثر من 7% في تعاملات ما بعد ساعات التداول بعد الإعلان عن اختيار نونيس لقيادة TMTG.

ويعد نونيس هو ثاني عضو في الدورة الـ 117 لـ الكونغرس، الذي يستقيل قبل نهاية فترة ولايته. يأتي ذلك، فيما لو استعاد الحزب الجمهوري السيطرة على الأغلبية في مجلس النواب في انتخابات التجديد النصفي لعام 2022، فسيكون نونيس في الطريق ليصبح رئيساً للجنة السبل والوسائل لكتابة الضرائب، وفقاً لما ذكرته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وبدوره، قال نونيس في البيان الصحفي: "أنا أشعر بالتواضع والتكريم، حيث طلب مني الرئيس ترمب قيادة المهمة والفريق العالمي الذي سيفي بهذا الوعد".

يأتي ذلك، فيما لا يمتلك نونيس أي خبرة سابقة في مجال التكنولوجيا، أو الإدارة التنفيذية للشركات، حيث يفتخر دائماً بعمله في مجال مزارع الألبان.

قاد نونيس لجنة المخابرات بمجلس النواب من 2015 إلى 2019، عندما سيطر الجمهوريون على اللجنة. واكتسب سمعة كمدافع قوي عن ترمب خلال تحقيق المستشار الخاص بشأن التدخل الروسي في الانتخابات والتنسيق المحتمل بين روسيا وحملة ترمب، وبعد ذلك خلال أول محاكمة لعزل ترمب في مجلس النواب.

في شهره الأخير في منصبه، وقبل يومين فقط من الغزو المميت لمبنى الكابيتول في 6 يناير، منح ترمب نونيس وسام الحرية الرئاسي.

تخرج نونيس من جامعة كاليفورنيا بوليتكنيك في سان لويس أوبيسبو وحصل على درجة البكالوريوس في الأعمال الزراعية ودرجة الماجستير في الزراعة. وقبل الترشح لعضوية الكونغرس، قام الرئيس آنذاك جورج دبليو بوش في عام 2001 بتعيين نونيس للعمل كمدير للتنمية الريفية في كاليفورنيا في وزارة الزراعة الفيدرالية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة