.
.
.
.
إيلون ماسك

رغم أفكاره الجنونية.. إيلون ماسك يحسم الجدل حول ميتافيرس

غراي سكال تقدر حجم إيرادات الواقع الافتراضي بتريليون دولار سنوياً

نشر في: آخر تحديث:

يرى إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، أن ميتافيرس metaverse، مجرد لغة تسويقية في هذه المرحلة، قائلاً في تغريدة في وقت متأخر يوم الأحد، إن ميتافيرس المعروف أيضاً باسم Web3، هو في الأساس "كلمة طنانة للتسويق".

وجاءت التغريدة رداً على فيديو تيك توك شارك فيه ديفيد ليترمان، ينتقد بيل غيتس بسبب فكرة الإنترنت الوليدة آنذاك.

وقارن منشئ الفيديو، الأيام الأولى للإنترنت بانطلاق ميتافيرس الحالية، إلا أن ماسك كتب: "بالنظر إلى طبيعة الحاضر التي لا يمكن تصورها تقريباً، كيف سيكون المستقبل؟".

في التغريدة التالية، قال رئيس تسلا: "أنا لا أرجح أن يكون الويب 3 حقيقيا - يبدو كلمة تسويقية طنانة أكثر من الواقع في الوقت الحالي - فقط أتساءل كيف سيكون المستقبل في غضون 10 أو 20 أو 30 عاماً. 2051 يبدو مستقبلاً مجنوناً!".

ولا يزال metaverse مصطلحاً واسعاً وغامضاً إلى حد ما والذي يشير إلى مستقبل الإنترنت، حيث يمكن تعريفه بالواقع الافتراضي المعزز.

وبشكل عام، يشير ميتافيرس إلى عالم افتراضي حيث يمكن للأشخاص ممارسة الألعاب والتواصل الاجتماعي والعمل وحضور الأحداث والمزيد، وفقاً لما ذكره موقع "إنسايدر"، واطلعت عليه "العربية.نت".

ويرى الكثيرون، خاصة عشاق التشفير، ميتافيرس على أنه المرحلة التالية من الإنترنت اللا مركزية، أو التي تبتعد عن سيطرة عمالقة التكنولوجيا. وفي الوقت نفسه، تقوم شركات مثل Meta المالكة لـ فيسبوك بفرض رسوم على Web3.

على الرغم من حالته الحالية المحددة بشكل غير دقيق، إلا أن metaverse يكتسب زخماً في وول ستريت، حيث وجدت شركة Macro Hive أن العملات الرقمية ذات الصلة بـ ميتافيرس مثل Sand وDecentraland قد ارتفعت هذا العام، لتتفوق بسهولة على مكاسب العملات المشفرة الأخرى مثل بيتكوين.

ووفقاً لعملاق التشفير شركة غراي سكال، فإن ميتافيرس تقدم فرصة إيرادات سنوية بقيمة تريليون دولار في مجالات مثل الإعلان والأحداث الرقمية وغيرها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة