.
.
.
.
سيارات كهربائية

فولكس فاغن ترصد ملياري يورو لمصنع سيارات كهربائية ينافس تسلا

10 ساعات الوقت المستغرق لتجميع سيارة كهربائية

نشر في: آخر تحديث:

تواصل شركة فولكس فاغن خطتها لإضافة مصنع للسيارات الكهربائية في ألمانيا لمواكبة شركة تسلا، التي من المقرر أن تشغل مصنعها بالقرب من برلين في الأسابيع المقبلة.

وقالت فولكس فاغن، إن مصنعها الجديد المقدرة تكلفته بحوالي ملياري يورو (2.2 مليار دولار)، سيتم بناؤه بالقرب من أكبر مصنع للسيارات في العالم في فولفسبورغ، في أعقاب حصول تسلا على الموافقات النهائية.

ومن المقرر أن يبدأ الموقع، الذي سيصنع نموذجاً جديداً يحمل الاسم الرمزي "ترينتي" Trinity، في البناء في عام 2023 مع خروج السيارات من خط الإنتاج اعتباراً من عام 2026، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

قال رئيس العلامة التجارية فولكس فاغن، رالف براندستياتر، إن الشركة تعمل على تعزيز واستدامة القدرة التنافسية للمصنع الرئيسي وإعطاء القوة العاملة منظوراً قوياً طويل الأجل.

ويعد قرار إضافة منشأة جديدة تماماً جزءاً من جهود الرئيس التنفيذي هربرت ديس لزيادة وتيرة التحول في السيارة الكهربائية وزيادة فعاليتها. كما أن بناء المصنع بالقرب من فولفسبورغ هو أيضاً إيماءة لنقابات عمال فولكس فاغن القوية، التي اشتبكت كثيراً مع ديس. إذ وصلت التوترات إلى ذروتها في أواخر العام الماضي بعد أن طرح الرئيس التنفيذي خططاً لخفض الوظائف، ما أدى إلى حل وسط لإضافة المصنع بالإضافة إلى تعهد بإنفاق 800 مليون يورو على حرم جامعي للتكنولوجيا.

ويستهدف المصنع الجديد وقت إنتاج يبلغ 10 ساعات لكل مركبة، وهو وقت أقصر بكثير مما يستغرقه حالياً لتجميع مركبة في مواقع أخرى.

لاكتساب الزخم وتمويل الانتقال إلى الطرز التي تعمل بالبطاريات والقيادة الذاتية، اتخذت فولكس فاغن الشهر الماضي أجرأ خطوة استراتيجية حتى الآن عندما أعلنت عن نية طرح شركة بورشه في كيان منفصل، وهي أكثر أصولها ربحية. ويمكن أن يقدّر الطرح العام الأولي المحتمل علامة السيارات الرياضية الشهيرة بما يصل إلى 85 مليار يورو، وفقاً لمحللي بلومبرغ إنتيلجينس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة