.
.
.
.
أميركا و الصين

واشنطن تمدّد إعفاء مئات المنتجات الصينية من الرسوم الجمركية العقابية

مددت الإعفاء على 352 سلعة بأثر رجعي وسط ضغوط مجتمعية.. ولكن بشروط

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الولايات المتحدة الأربعاء أن مئات المنتجات المستوردة من الصين ستبقى معفاة من الرسوم الجمركية العقابية التي فرضها الرئيس السابق دونالد ترمب.

وقرّر مكتب الممثل التجاري في الولايات المتحدة تمديد الإعفاء من هذه الرسوم الجمركية على 352 منتجاً من أصل 549 منتجاً مفروض عليها عقوبات.

وشدّد المكتب على أنّ الإعفاء المقبل سيتم منحه بعد معاينة "كل حالة على حدة"، وفي حال تعذّر إيجاد بديل للمنتجات المستوردة من الصين، وفقاً لما ذكرته وكالة "AFP"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وقال مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة في بيان إن الإعفاءات ستنفذ بأثر رجعي بداية من 12 أكتوبر من العام الماضي وتمتد حتى نهاية عام 2022. كما أشار إلى أنّه يتعيّن على الشركات الراغبة بالاستفادة من الإعفاء أن توضح أسباب طلبها.

وكانت شركات أميركية صغيرة ومتوسطة ندّدت بتلك الرسوم الجمركية التي يتعيّن عليها تسديدها لتعذّر حصولها على إمدادات من مصادر أخرى.

وأوضح المكتب أنّ "القرار المتّخذ يوم الأربعاء جاء بعد دراسة آراء العامّة وبالتشاور مع وكالات أميركية أخرى.

وكانت إدارة ترمب وفي إطار تنديدها بممارسات تجارية "غير منصفة" لبكين أدّت إلى عجز تجاري أميركي ضخم، فرضت رسوما جمركية عقابية على منتجات صينية بقيمة 370 مليار دولار تستوردها سنويا الولايات المتحدة.

وتمّ منح أكثر من 2200 إعفاء، وتم تمديد تفعيل 549 إعفاء. وبحسب مكتب الممثل التجاري فإنّ غالبية هذه الإعفاءات انتهت فاعليتها في 31 ديسمبر 2020، أي قبل أقلّ من شهر من انتهاء ولاية ترمب.

يأتي ذلك، بينما وقعت واشنطن وبكين في يناير 2020 على ما يسمى باتفاقية التجارة "المرحلة الأولى" والتي تعهدت بموجبها بكين بزيادة مشترياتها من المنتجات والخدمات الأميركية بما لا يقل عن 200 مليار دولار خلال عامي 2020 و2021، وهو هدف فشلت الصين في تحقيقه وسط جائحة كوفيد-19.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة